EN
  • تاريخ النشر: 13 سبتمبر, 2013

الطفل فارس يدفع ثمن الإرهاب معاناة وألما

الطفل فارس حجازي عامر الذي يبلغ من العمر 11 عاما دفع ثمن تواجده في منطقة محاولة الإغتيال الفاشلة لوزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم وتوجه مذيع برنامج آخر الأسبوع " إبراهيم عبد الجواد" إلى فارس ليتعرف على معاناة فارس.

  • تاريخ النشر: 13 سبتمبر, 2013

الطفل فارس يدفع ثمن الإرهاب معاناة وألما

الطفل فارس حجازي عامر الذي يبلغ من العمر 11 عاما دفع ثمن تواجده في منطقة محاولة الإغتيال الفاشلة لوزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم وتوجه مذيع برنامج آخر الأسبوع " إبراهيم عبد الجواد" إلى فارس ليتعرف على معاناة فارس.

حيث أكد والد الطفل العم حجازي عامر أن طفله تواجد بالصدفة في منطقة الحادث و أنه أصيب في قدمه في وقت محاولة إغتيال وزير الداخلية الفاشلة وتم نقله إلى مستشفى الشرطة.

و بكت والدة فارس حزنا على أبنها التي تمنت أن يستطيع أبنها الوقوف على قدميه مرة أخرى مؤكدة أنها ترغب في الحصول على سكن لها ولأسرتها.

وأتسم حوار والد الطفل بالبساطة حيث يعمل والد الطفل العم حجازي عامر كحارس لأحد العقارات القريبة من سكن وزيرالداخلية.