EN
  • تاريخ النشر: 12 يوليو, 2013

الشيخ محمد عبد الباعث يعرّف تجار الدين

محمد إبراهيم عبد الباحث

محمد إبراهيم عبد الباحث

من هم تجار الدين؟.. سؤال أجاب عليه فضيلة الشيخ محمد إبراهيم عبد الباعث -عضو الرابطة العالمية لخريجي الأزهر- أثناء استضافته في برنامج "آخر الأسبوع".

من هم تجار الدين؟.. سؤال أجاب عليه فضيلة الشيخ محمد إبراهيم عبد الباعث -عضو الرابطة العالمية لخريجي الأزهر- أثناء استضافته في برنامج "آخر الأسبوع".

الشيخ عبد الباعث قال: "هناك شيوخ تجد في كلامهم الكثير من المفارقات، فهو يحاول من خلال حديثه أن يحصل على بعض المصالح الشخصية، وهؤلاء بلا شك علماء السوء، إن صح أن نسميهم علماء من الأساس، وهؤلاء تسعّر بهم جهنم، يقولون ما لا يفعلون، يشترون الحياة الدنيا بالآخرة، يؤثرون ما يفنى على ما يبقى، وجودهم آفة، وكلامهم سما وإن كان معسولا، وأخبرنا الرسول عن ظهور هذه الفئة، ذو العقول السفيهة، لا تدرك ولا تعقل، يقولون من خير قول البرية، من خيار كلام الناس، يتخيرون من الكلام أعذبه، ولكنهم في نفس الوقت، تردوا في حمئة الجهل".

وأضاف: "الإنسان يعتقد أن الجهل هو عدم العلم فقط، ولكن أيضا من الجهل أن تعلم شيئا وأن تفارق حقيقة ما تعلم، أن يقول ما لا يفعل، هذه مفارقة، وعلة، ترد شهادتهم، ولا ينبغي أن نستمع إليهم ولا نتلق منهم العلم، هم بلاء الأمة، وتجار الدين".