EN
  • تاريخ النشر:

الحلقة80: أسمر يكتشف أبوته لمهند.. وعلي يعتذر له

بدأت أحداث الحلقة الـ80 من مسلسل "وتمضي الأيام" الذي يعرض يوميًّا على شاشة mbc4، في تمام العاشرة مساء بتوقيت السعودية عندما اكتشف أسمر أن مهند هو ابنه.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 80

تاريخ الحلقة 23 أبريل, 2009

بدأت أحداث الحلقة الـ80 من مسلسل "وتمضي الأيام" الذي يعرض يوميًّا على شاشة mbc4، في تمام العاشرة مساء بتوقيت السعودية عندما اكتشف أسمر أن مهند هو ابنه.

وقررت غزل الانتقال إلى منزل أسمر بعد احتراق منزلها ووفاة والدتها بداخله.

واعتذر علي لصديقه أسمر على تودده لغزل، مؤكدًا لأسمر أنه لم يميز بين حبه لها كصديقة وبين حبه لها كإنسانة، في حين اعتذرت غزل لأسمر؛ لأنها لم تخبره من البداية بأنه والد مهند، مبررةً تصرفها بأنه كان ينوي الزواج من ملك فلم ترغب في أن تدمر له حياته.

وجن جنون ملك عندما عرفت بأن أسمر له ولد من غزل واتهمته بأنه يكذب عليها ليتمكن من التهرب من خطبتهما.

واعتبر بلغار أن أسمر خدعه وتلاعب في نتيجة تقرير فحص الحمض النووي لغزل في أول مرةٍ كي لا يعرف أنها ابنته.

ورحبت غزل بعودة ضابط الشرطة الشاب مهند والذي كانت ترعاه وهو طفل صغير بالملجأ.

وانتهت أحداث الحلقة عندما عرض بلغار على أسمر التحالف معه باعتبار أن أسمر هو حبيب ابنته غزل ووالد حفيده مهند.

وتدور أحداث المسلسل التركي "وتمضي الأيام" حول "أسمر" و"عليالطفلين اللذين تربيا في ملجأ للأيتام ويجهلان ماضيهما، حتى يفاجآ -وهما في سن السادسة- بطفلة صغيرة "غزل" على باب الملجأ، فيقرران الاعتناء بها ورعايتها، غير أن القدر يتدخل في مصير الثلاثة، فيذهب كل منهم في اتجاه مختلف؛ حيث تصبح الفتاة طبيبة جراحة، بينما يعمل "علي" رجلَ شرطة، وتكون المفارقة الأكبر في أن ينضم الطفل الثالث إلى عصابة المافيا.

وتمر سنوات طويلة إلى أن يلتقوا جميعًا بعد مرور 23 عامًا، فتتصاعد درجة الإثارة والتشويق مع اختراق المسلسل حياة الأطفال بالملاجئ، ومناقشة كيف تؤثر الظروف الاجتماعية والنشأة على مستقبل الأطفال، وذلك في إطار يحمل قدرًا كبيرًا من الإثارة والتشويق.