EN
  • تاريخ النشر: 19 أبريل, 2010

كتاب جديد لجراهام سميث يوميات سرية لأبراهام لينكولن تكشف مقتل جده على يد مصاصي الدماء

صدر الشهر الماضي في الولايات المتحدة كتاب جديد للكاتب الأمريكي الشهير سيث جراهام سميث تحت عنوان "Abraham Lincoln: Vampire Hunter"، أو "إبراهام لنكولن: صائد مصاصي الدماءالذي يتحدث فيه المؤلف عن سر علاقة الرئيس الأمريكي الأسبق إبراهام لنكولن بمصاصي الدماء.

  • تاريخ النشر: 19 أبريل, 2010

كتاب جديد لجراهام سميث يوميات سرية لأبراهام لينكولن تكشف مقتل جده على يد مصاصي الدماء

صدر الشهر الماضي في الولايات المتحدة كتاب جديد للكاتب الأمريكي الشهير سيث جراهام سميث تحت عنوان "Abraham Lincoln: Vampire Hunter"، أو "إبراهام لنكولن: صائد مصاصي الدماءالذي يتحدث فيه المؤلف عن سر علاقة الرئيس الأمريكي الأسبق إبراهام لنكولن بمصاصي الدماء.

واعتمد المؤلف في كتابه على يوميات سرية خاصة بإبراهام الرئيس السادس عشر للولايات المتحدة، وهي يوميات احتفظ بها الرئيس الأمريكي لفترة كبيرة ثم أعطاها لشخص يدعى هنري ستورجس، وحقق الكتاب الغريب من نوعه مبيعات غير مسبوقة فور نزوله ليكون على قائمة الكتب الأعلى مبيعا في الولايات المتحدة الأمريكية.

والكتاب لا يعتبر فقط بمثابة سيرة ذاتية لينكولين، بل قدم أسرارا غريبة جدا عنه، وأبرزها أنه حينما كان في الحادية عشرة من عمره، علمه والده توماس أن مصاصي الدماء ليست مخلوقات خيالية ولكنها حقيقية، وشرح الوالد لابنه كيف قتل مصاصو الدماء جده أبراهام عام 1786م، أما أبراهام الصغير فقد صدم بمعرفة تلك المعلومات من أبيه.

ومن هنا قرر أبراهام في يومياته أن يقتل أكبر عدد ممكن من مصاصي الدماء، خاصة أنه علم أن سحرة لهم علاقة بمصاصي الدماء هم المسؤولون عن وفاة والدته في مزرعة الأسرة.

الغريب أن الكتاب كشف أن لينكولن الذي قرر إلغاء الرق في أمريكا عام 1863 كان يؤمن بأن مصاصي الدماء كانوا يشترون العبيد ليمصوا دماءهم، وأنه اعتقد أن مصاصي الدماء سيستمر وجودهم في الولايات المتحدة طالما أنهم يشترون ضحاياهم بسهولة.

ويستمر الكتاب في سرده لحكايات لينكولين مع مصاصي الدماء بصورة ممتعة تجعلك تفكر في التاريخ لأكثر من مرة.. متسائلا عما حدث فعلا، إلا أنه في النهاية لا يعطيك إجابة محددة.

واعتمد غلاف الكتاب على التشويق الشديد والإثارة لمحبي الرئيس الأشهر في تاريخ أمريكا؛ حيث إن غلاف الكتاب مرسوم عليه صورة الرئيس وهو يمسك فأسا بيده، بينما هناك آثار للدماء متناثرة حوله.