EN
  • تاريخ النشر: 25 يناير, 2010

تنبؤات "بوني" السحرية تثير خوفها..وستيفان يحمي إيلينا

أشرقت شمس جديدة على مدينة "ميستيك فالز" لتحمل أحداثا مثيرة لأهالي البلدة، خاصة كارولين صديقة إيلينا المقربة التي استيقظت لتجد دماء على رقبتها، مما سبب لها خوفا شديدا بعد أن رأت "ديمون" نائما بجوارها

  • تاريخ النشر: 25 يناير, 2010

تنبؤات "بوني" السحرية تثير خوفها..وستيفان يحمي إيلينا

أشرقت شمس جديدة على مدينة "ميستيك فالز" لتحمل أحداثا مثيرة لأهالي البلدة، خاصة كارولين صديقة إيلينا المقربة التي استيقظت لتجد دماء على رقبتها، مما سبب لها خوفا شديدا بعد أن رأت "ديمون" نائما بجوارها، فحاولت التسلل للخروج من الغرفة لكنه انتبه لها ليهجم عليها مجددا، وذلك خلال أحداث الحلقة الثالثة من مسلسل "Vampire Diaries"، الذي يعرض على MBC ACTION الساعة التاسعة مساء بتوقيت السعودية.

وخلال حلقة الإثنين الـ25 من يناير/كانون الثاني، أخبرت "بوني" المنحدرة من سلالة الساحرات، صديقتها إيلينا عن قلقها بشأن علاقتها بستيفان بعد أن راودها شعور سيئ عندما لمست يده، وجاء ستيفان فدعته إيلينا لزيارتها في منزلها مع صديقتها بوني كمحاولة منها لتقريب وجهات نظرهما، وفي أثناء وقوفهما حاول "تايلر" أن يرمي "ستيفان" بكرة القدم في رأسه، لكن الأخير استدار سريعا ليمسكها بيده، فعرضت عليه إيلينا أن يشارك في فريق كرة القدم.

ودخلت إيلينا وستيفان لحضور درس التاريخ، فأظهر ستيفان براعة أمام المدرس بحفظه تواريخ قديمة عن الحروب والأحداث المهمة مما أثار حيرة الجميع، وبعد انتهاء الدرس اجتمعت إيلينا بصديقتها بوني وهما يتساءلا عن غياب كارولين منذ الصباح الباكر ليفاجئا بقدوم كارولين في سيارة دايمون شقيق ستيفان ويبدو التغيير عليها واضحا.

وعاد ستيفان لمنزله ليجد شقيقه الشرير "ديمون" في غرفته يقرأ مذكراته الخاصة فأخذها من يده، لكن "ديمون" بدأ بالسخرية منه مشيرا إلى عدم قدرته على الابتعاد عنه، فتركه ستيفان وذهب لمنزل إيلينا تلبية لدعوتها على الطعام؛ حيث اكتشف خلال الزيارة عن أصل "بوني" المنحدرة من عائلة ساحرات "ساليم".

وسمعت إيلينا طرقات على باب منزلها لتفاجئ بقدوم كارولين مع ديمون، حيث انتظر ديمون أن تدعوه إيلينا للدخول لعدم قدرة مصاصين الدماء دخول أي منزل دون دعوة، لكن ستيفان حاول منعها من دعوته إلا أنها طلبت منه الدخول والانضمام إليهما على طاولة الطعام.

تعويذة الحماية

ودخل دايمون المطبخ ليتحدث مع إيلينا عن أهميتها في حياة شقيقه ستيفان بعد أن رآه يبتسم لأول مرة منذ مدة طويلة، فسألته إيلينا عن طريقة موت كاثرين ليخبرها بموتها في حادث حريق مأسوي، وفي أثناء ذلك دار حديث آخر بين ستيفان وكارولين بعد أن لاحظ ارتدائها وشاحا على عنقها مما أثار بداخله الشك بأن شقيقه قد امتص جزءا من دمائها.

وانتهز ستيفان ابتعاد الفتيات في المطبخ ليطلب من دايمون الابتعاد عنهن لكن دايمون أخبره أن إيلينا دعته لمنزلها وإن بإمكانه الدخول وقتما يشاء، مما سبب قلقا لستيفان، فجلس في غرفته بعد عودته للمنزل محاولا التفكير في طريقة لحماية "إيلينا" من خطر شقيقه عليها.

وقابل ستيفان حبيبته "إيلينا" في اليوم التالي ليهديها سلسلة فضية طالبا منها بارتدائها لجلب الحظ السعيد، واجتمع جميع الطلبة من أجل الاستعداد لمباراة كرة قدم، لكن قبل بدء المباراة نشأ شجار حاد بين "تايلر" و"جيريمي" شقيق "إيلينا" بسبب علاقة تايلر الخاطئة مع "فيكي" ليشتد الشجار بينهما إلى الضرب، لكن ستيفان تدخل بينهما لإيقاف الشجار.

وأصيب ستيفان بجرح عميق في يده من جراء محاولته لفض الشجار بين "تايلر" و"جيريميفتدخلت إيلينا بعد أن رأت الجرح، لكنها ما لبثت أن لاحظت اختفاء الجرح مما زاد من شعورها بالقلق لعدم قدرتها على تفهم ما حدث.

ولاحظ ديمون ابتعاد إيلينا عن الجميع فاقترب منها محاولا التأثير عليها مستخدما قدرته على الإقناع، لتقبيلها لكنها صفعته على وجهه، فذهب ديمون لمواجهة شقيقه بأن السلسة التي أهداها لها لن تحميها طويلا من قواه، لكن ستيفان كشف له قدرته على حماية إيلينا منه.

وازدادت مواجهة الشقيقين ديمون وستيفان حدة، حيث حاول الأخير البحث عن نقاط الإنسانية داخل شقيقه، لكن ديمون أثبت له تجسيده للشر المطلق فقام بامتصاص دماء المدرب "تانر".

وخرج مات من غرفة التدريب ليجد جثة المدرب "تانر" أمامه على الأرض فقام باستدعاء الشرطة، للتحقيق في قضية مقتله والجميع يظن أنه هجوم من الحيوانات، لكن بوني شعرت بالخوف الشديد بعد أن وجدت رقم 8 على الحائط الذي وجدوا عنده المدرب، ورقم 14 على السيارة التي نقلت الجثة ورقم 22 محفورا على الأرض عند الدماء، وزاد خوفها بعد أن تنبأت برؤيتها للأرقام في وقت سابق من الجريمة.