EN
  • تاريخ النشر: 19 يناير, 2010

الحلقة 2:-ستيفان يخشى افتضاح هويته

شر ديمون يزداد يوما بعد يوم مع ازدياد عدد الضحايا في مدينة "ميستيك فالز"؛ حيث قام بمهاجمة شخصين آخرين عند المخيمات، وذلك في محاولاته لإفساد حياة شقيقه "ستيفان" الجديدة، خلال الحلقة الثانية من مسلسل "Vampire Diaries"، الذي يعرض على MBC ACTION الساعة التاسعة مساء بتوقيت السعودية.
وأفاقت إلينا من نومها خلال أحداث حلقة الإثنين الـ18 من يناير/كانون الثاني، وهي تشعر باختلاف كبير في حياتها لرغبتها في

  • تاريخ النشر: 19 يناير, 2010

الحلقة 2:-ستيفان يخشى افتضاح هويته

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 18 يناير, 2010

شر ديمون يزداد يوما بعد يوم مع ازدياد عدد الضحايا في مدينة "ميستيك فالز"؛ حيث قام بمهاجمة شخصين آخرين عند المخيمات، وذلك في محاولاته لإفساد حياة شقيقه "ستيفان" الجديدة، خلال الحلقة الثانية من مسلسل "Vampire Diaries"، الذي يعرض على MBC ACTION الساعة التاسعة مساء بتوقيت السعودية.

وأفاقت إلينا من نومها خلال أحداث حلقة الإثنين الـ18 من يناير/كانون الثاني، وهي تشعر باختلاف كبير في حياتها لرغبتها في رؤية ستيفان مجددا في الجامعة، وشعرت خالتها جينا باختلاف إلينا عن السابق، لكنهما عادا لأرض الواقع مع ملاحظتهما لاختفاء "جيرمي" شقيق "إلينا" دون أن يعلما أنه ذهب للاطمئنان على حالة فيكي.

وقابلت إلينا صديقها مات لتسأله عن حال شقيقته فيكي، فسمع ستيفان حديثها معه اعتمادا على سمعه الحاد ليكتشف حديث مات باعتراف فيكي لتعرضها لهجوم من مصاص دماء، مما سبب صدمة له، فرحل إلى المستشفى ليدخل غرفة فيكي ويستخدم قدرته في التأثير ليلقنها إنها تعرضت لعضة من حيوان.

في هذه الأثناء، جلست إلينا مع بوني وكارولين؛ حيث حاولت الأخيرة إقناعها بضرورة التعبير عن إعجابها بستيفان بتبادل القبل معه، فقررت إلينا الاستماع لحديثها، وذهبت لمنزل ستيفان لتجد باب المنزل مفتوحا فدخلت وهي تشعر بالرهبة، وفي أثناء جولتها فوجئت بدخول طائر الغراب وعندما التفتت فوجئت بوجود ديمون خلفها.

وتحدث ديمون مع إلينا عن علاقات ستيفان السابقة وحبه لكاثرين وانتهاء علاقتهما بألم كبير لستيفان، وفي أثناء حديثهما جاء ستيفان من خلفهما وهو يشعر بالغضب من وجود شقيقه الشرير في المنزل وحديثه مع إلينا التي رحلت مسرعة من المنزل.

وفي مواجهة حادة جديدة بينهما، كشف ستيفان لديمون أنه ذهب للمستشفى لتنظيف الفوضى التي خلفها وراءه من جراء امتصاص دم فيكي دون قتلها بالكامل، الأمر الذي دعا ديمون لنصح شقيقه بأنه لن يتمكن من الاستفادة من موهبة الإقناع ما دام أنه لا يقتات من دماء البشر.

وتحدث زاك (عم ستيفان) عن خطورة عودة "ديمون" للمدينة لازدياد الشر بداخله، وخطورة افتضاح أمرهما، لكن ستيفان أخبره أنه تولى أمرها واستخدم موهبة الإقناع ليقنعها أنها تعرضت لعضة من أحد الحيوانات، وذهب ستيفان لاحتفال الطلبة فالتقى بـ"ألينا" ويراقبا معا تحرك المذنب فاعتذر لها عن تصرفه لحظة قدومها للمنزل، مؤكدا أنها لم تكن سبب انفعاله وأن علاقته بشقيقته معقدة، فكشفت له علمها عن حبيبته السابقة كاثرين وتعجبها من إخفاء ستيفان لأمر شقيقه.

جلس ديمون في المطعم فشعرت فيكي كأنها رأته من قبل ودخلت الحمام ليأتي ديمون من خلفها ويختطفها، مما أثار موجة تساءل هائلة بين الجميع، خاصة مات الذي سار في الطريق محاولا البحث عن شقيقته، فطلب مات المساعدة من ستيفان في البحث عن شقيقته.

والتقطت أذنا ستيفان صوت صراخ فيكي وتوسلها لديمون أن يتركها، فطار لأعلى المبنى طالبا من شقيقه الابتعاد عنها، لكن ديمون استخدم قدرته في الإقناع ليقنع فيكي بأن ستيفان هو من امتص دماءها، الأمر الذي يعرض وجود ستيفان للخطر في حال افتضاح أمره.

وأمسك ديمون بالفتاة ويكشف عن جرح عنقها ليقذفها بين ذراعي ستيفان ويحاول بذلك إثارة غريزة امتصاص الدماء البشرية بداخله، لكن ستيفان أبعدها عنه ويمنع نفسه من التحول لمصاص دماء رافضا قتلها، وعلى الرغم من تهديد ديمون له إلا أن ستيفان كشف له عن عدم اكتراثه بتهديده وافتضاح أمره في المدينة؛ لأن ذلك سيعني قتله وتحرره من سيطرة ديمون عليه.

ولجأ ديمون للفتاة مجددا ليستخدم قوته الشريرة ليمحي فكرة وجود مصاصي الدماء من عقلها، ويهدد ستيفان بقدرته على تدمير حياته، وفوجئ ستيفان لدى عودته للمنزل بقدوم إلينا لمنزله؛ حيث طلبت منه الخروج معها ليراقبا المذنب؛ حيث اعترفت ألينا بشعورها بالخوف من الحصول على السعادة حيث عبر ستيفان عن إعجابه بها.

في غضون ذلك، سارت كارولين صديقة "ألينا" المقربة وهي تشعر بمراقبة أحد لها، ما زاد من شعورها بالخوف والقلق الشديدين لكن عندما التفتت خلفها فوجئت بوقوف ديمون فرحبت به لكنه هجم عليها.