EN
  • تاريخ النشر: 26 أبريل, 2010

الحلقة 16: جيرمي يطلب من آنابيل تحويله إلى مصاص دماء

يبدو أن بلدة "ميستيك فالز" على موعد مع "العاصفةفهدوؤها المشهود لن يدوم هذه المرة طويلا بعد أن استقر مصاصو دماء جوعى -بعد حبس دام 150 عاما- في مزرعة على حافة البلدة؛ انتظارا لاجتياحها، لأنهم يعتبرونها موطنهم الأصلي.

  • تاريخ النشر: 26 أبريل, 2010

الحلقة 16: جيرمي يطلب من آنابيل تحويله إلى مصاص دماء

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 26 أبريل, 2010

يبدو أن بلدة "ميستيك فالز" على موعد مع "العاصفةفهدوؤها المشهود لن يدوم هذه المرة طويلا بعد أن استقر مصاصو دماء جوعى -بعد حبس دام 150 عاما- في مزرعة على حافة البلدة؛ انتظارا لاجتياحها، لأنهم يعتبرونها موطنهم الأصلي.

وفي هذه الأثناء؛ يبدأ "جيرمي جيلبرت" القراءة بعمق عن مصاصي الدماء، وكيفية تحولهم من أشخاص طبيعيين إلى مصاصي الدماء، وعندئذ يتعرف بـ"آنابيل" التي يتيقن من أنها واحدة منهم، فيطلب منها أن تحوله إلى مصاص دماء مثلها، في محاول للوصول إلى حقيقة ذلك العالم.

الحلقة الـ15 من مسلسل Vampire diaries التي عُرضت مساء الإثنين 26 إبريل/نيسان 2010 بدأت بحديث بين "بيرل" صديقة كاثرين المقربة، والتي تعتبر من أقدم مصاصي الدماء؛ وبين من كانوا في حبسهم تحت الكنيسة القديمة، وكانت تحاول السيطرة على مصاصي الدماء العطشى، حتى لا يُفتضح أمرهم، ويثور عليهم سكان ميستك فالز كما حدث معهم منذ 150 عاما.

وكان من بين مصاصي الدماء القدامى شخص يُدعى فريدريك، عمد إلى التمرد على تعليمات "بيرلوخرج من المزرعة هو وصديقته "بيثان" كي يبحثا عن ضحية في البلدة.

وفي هذه الأثناء ذهبت "بيرل" بصحبة ابنتها "آنابيل" إلى "ديمون" لتطلب منه معلومات عن الجلسات السرية التي تعقدها العائلات المؤسسة، مثل أسماء أعضاء المجلس وعائلاتهم، كما طلبت منه "آنا" كل من تم تزويده بنبات "رعي الحمام" الذي يحمي من يتناوله من كيد مصاصي الدماء، وعرضت عليه أن توصله بحبيبته "كاثرين".

وبينما تجري تلك الأحداث كان "جيرمي جيلبرت" غارقا في البحث عن معلومات تخص مصاصي الدماء وحياتهم وكيفية قتلهم، وكيفية تحول الشخص الطبيعي إلى مصاص دماء، وأثناء جمعه تلك المعلومات؛ فوجئ بحضور "آنابيلولأنه كان يشك في هويتها، عمد إلى جرح نفسه ليراقب انفعالاتها أثناء رؤيتها الدماء، وحدث ما كان يتوقعه، وتأكدت شكوكه، وطلب منها أن تحوله مثلها، لكنها لم تبد أية ردة فعل تجاه هذا الطلب.

أما "إلينافكانت على موعد مع ستيفان بصحبة "مات" و"كارولينوأثناء تواجدهم في أحد البارات فوجئت "إلينا" بشخص يُنادي عليها باسم "كاثرينالأمر الذي جعل الرعب يدب في قلبها، فهي تعلم جيدا أن "كاثرين" شبيهة بها، ومن أوائل مصاصي الدماء في المدينة، وهي من حوّلت "ستيفان" و"ديمونومن يناديها بهذا الاسم لا بد أن يكون مصاص دماء بالفعل.

وهنا بادرت "إلينا" بإخبار "ستيفان" بهذه المعلومة الخطيرة، وحينما التفت الأخير ليرى ذلك الشخص فوجئ بأنه اختفى عن الأنظار، وبعدما انتهى الموعد وعاد "ستيفان" إلى المنزل يفاجأ بشخص يهاجمه ويضربه في قلبه بقطعة زجاجية، ثم تشتبك معه فتاة أخرى في القتال، لكن استطاع "ستيفان" في النهاية قتل هذه الفتاة، بينما تولى "ديمون" أمر الرجل، غير أنه تمكن من الهرب.

ولم يكن ذلك الرجل إلا "فريدريك"؛ بينما كانت الفتاة "بيثان" التي بقتلها ينقص فرد من مصاصي الدماء القدامى، ولكن هناك المزيد منهم.. ماذا سيفعلون في المدينة؟.. وما مصير الأخوان "سيلفاتوري"؟.. هذا ما سنشاهده في الحلقات المقبلة من المسلسل.