EN
  • تاريخ النشر: 02 أغسطس, 2010

صدق توقعات محبي "أمي" بشأن أعمال "إبراهيم" الشيطانية

كشفت توقعات محبي المسلسل التركي "أمي" عن لعب "إبراهيم" دور كبير في الأزمات الشديد، التي مرّ بها شقيقه الوزير "موسىمؤكدين في الوقت ذاته على أن محاولات "إبراهيم" إيذاء شقيقه خير دليل على ذلك.

  • تاريخ النشر: 02 أغسطس, 2010

صدق توقعات محبي "أمي" بشأن أعمال "إبراهيم" الشيطانية

كشفت توقعات محبي المسلسل التركي "أمي" عن لعب "إبراهيم" دور كبير في الأزمات الشديد، التي مرّ بها شقيقه الوزير "موسىمؤكدين في الوقت ذاته على أن محاولات "إبراهيم" إيذاء شقيقه خير دليل على ذلك.

وأكد نحو 71.81 % من أعضاء وزوار صفحة المسلسل على موقع mbc.net على أن هناك علاقة وطيدة بين "إبراهيم" والمشاكل والأزمات التي تقع على كاهل شقيقه "موسى".

جاء ذلك من خلال الاستفتاء الأسبوعي الذي نشر تحت عنوان "هل تتوقع وجود علاقة تربط إبراهيم بأزمات شقيقه موسى"؟

يأتي ذلك قي الوقت الذي أشار فيه نحو 23.94 % من زوار المسلسل التركي إلى أن جميع الأعمال التي ارتكبها إبراهيم، كانت ضد عائلة زينب، وذلك من أجل الانتقام لشقيقه موسى، في حين أكد نحو 4.26 % من زوار الصفحة على أن علاقة الأخوّة بين "موسى" و"إبراهيم" تمنع الأخير من تنفيذ أيّة مخططات شيطانية ضد شقيقه.

وكانت أحداث المسلسل التركي، الذي يعرض كلّ ليلة على MBC4، قد أشارت إلى أن الخلافات العميقة التي وقعت بين الوزير "موسىالذي يجسد شخصيته الفنان التركي "طلعت بولوتوشقيقه الأصغر إبراهيم.

قام "إبراهيم" بعديد من الأعمال الشيطانية التي كادت أن تطيح بشقيقه من الوزارة، ولكن المصادفة لعبت دورا كبيرا في كشف الحقائق التي ظلت خفية طيلة السنوات الماضية.

من أبرز الأعمال الشيطانية التي تعرض لها الوزير "موسى" هي محاولة شقيقه إبراهيم، هدم منزل "زينبزوجة "موسى" السابقة، من أجل بناء مركز تجاري ضخم، يعود عليه بمزيد من الأرباح.

فور علمه بكل الأعمال الشيطانية التي خطط لها شقيقه، تصدى "موسى" لأعمال "إبراهيموساءت العلاقات بينهم، لدرجة جعلت الأخير يقدم على محاولة الانتحار والتخلص من حياته.