EN
  • تاريخ النشر: 31 مايو, 2010

الحلقة الثالثة : "موسى" يهدد "زينب" باصطحاب ابنته للعيش معه

استلمت زينب مهامها في عملها الجديد، كموظفة استقبال في إحدى شركات المعمار، في ظل سعادة بالغة بعدما ابتسمت الدنيا لها من جديد.

  • تاريخ النشر: 31 مايو, 2010

الحلقة الثالثة : "موسى" يهدد "زينب" باصطحاب ابنته للعيش معه

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 31 مايو, 2010

استلمت زينب مهامها في عملها الجديد، كموظفة استقبال في إحدى شركات المعمار، في ظل سعادة بالغة بعدما ابتسمت الدنيا لها من جديد.

تتوالى الأحداث خلال الحلقة الثالثة من المسلسل التركي "أميالتي عرضت الإثنين على قناة MBC4؛ حيث فوجئت زينب باتصال هاتفي من والدة طليقها "أمينةطلبت خلالها من زينب أن تسامحها، وأخبرتها أنها تريد رؤيتها ورؤية حفيدتها التي كانت تنتظرها طوال عمرها والدموع تسيل على خديها.

وفي المساء، قام موسى بزيارة منزل زينب؛ حيث نشبت مشادة بينهما، عندما طلب منها أن تولي ابنتها عناية كبيرة، خاصة بعد أن نما إلى علمه أنها تدخن السجائر؛ حيث طلبت منه زينب ألا يتدخل فيما يخص ابنتها.

وأكد الوزير موسى بايري لزوجته السابقة أن نجوى ابنته مثلما هي ابنتها.. ومن حقه الاهتمام بها، خاصة أنه ستأتي اللحظة التي سيأخذها للعيش معه، مما أقلقها بشدة.

وفي اليوم التالي أرسل موسى سائقه الخاص إلى منزل نجوى، كي يقوم بتوصيلها إلى مدرستها ثم ليأخذها إلى منزله كي تراها جدتها، إلا أن زينب رفضت بذلك بشدة، مؤكدة أن ابنتها اعتادت على ذهاب مدرستها بدراجتها وستظل على ذلك.

وفي أثناء ذهابها إلى المدرسة قابلت "نجوى" صديقها "أيمن"؛ حيث تلوح في الأفق بوادر قصة حب مثيرة سيكونان بطلاها، بل ولاحظ ذلك زملاؤهم في المدرسة بعد أن تناقلت نظراتهما نحوهم.

بينما فوجئت زينب بزيارة أمينة لها في مقر عملها؛ حيث رحبت بها بشدة وفرحت كثيراً لرؤيتها، وأبدت لها موافقتها اصطحابها معها لرؤية حفيدتها نجوى.

في سياق آخر، أبدى "إبراهيم" الأخ الأصغر لـ"موسى" انزعاجه الشديد من اهتمام زوجته "زهرة" بأمر أخيه وابنته وطليقته "زينب"؛ حيث شعر بأن اهتمامها هذا من منطلق خشيتها من أن يفعل بها مثلما فعل أخيه بزوجته.

وقام إبراهيم بمهاتفة زينب؛ حيث حذرها من أن تؤثر على مصالح أخيه الوزير موسى بايري، ما أغضبها بشدة، لكنه كان يحضر لها مفاجأة غير سارة صعُقت إثر معرفتها وهي أنه مديرها الثاني وأنها تعمل في إحدى شركاته.