EN
  • تاريخ النشر: 29 أكتوبر, 2009

الحلقة الأخيرة : زواج البنات وشلل عقاب

غنيمة تحتال وتأخذ موعدا مع الابن جمال، وتقابله، مع حصة، وترياه الصورة وتصارحاه بالحقيقة، وبعدها يذهب مع أبيه إلى أمه المجهولة؛ شمة، ويحدث استلطاف بينه وبين ابنة خاله غنيمة.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 34

تاريخ الحلقة 29 أكتوبر, 2009

غنيمة تحتال وتأخذ موعدا مع الابن جمال، وتقابله، مع حصة، وترياه الصورة وتصارحاه بالحقيقة، وبعدها يذهب مع أبيه إلى أمه المجهولة؛ شمة، ويحدث استلطاف بينه وبين ابنة خاله غنيمة.

وخلال الحلقة 35 والأخيرة من مسلسل"أم البنات" تفاجأ منيرة بورقة تركها لها جمعة في غرفته، عبارة عن مستند ملكية باسمها لمطعم؛ ويستغربون لذلك، وتخبرهم أم خلف عن سبب تركه لهن، حين اكتشفت أنه يرى وليس كفيفا، ويفكرن في طريقة تجبره على العودة لهن، فيمثلن أن منيرة، محبوبته مريضة، ويأتون لها بالإسعاف التي تأخذها إلى المستشفى، تنجح الخطة ويذهب جمعة إلى منيرة في المستشفى، فيفاجئنه بمعرفتهن بأمر استعادته بصره، فيعود لهن.

يتم القبض على الطفل خلف، وهو يبيع مشروبات روحية، وتلجأ أمه إلى شريفة؛ وتذهبان إلى قسم الشرطة، لكنه يأخذ حكما ويتم تحويله إلى دار الأحداث، ويتوب أبوه بعدها عن الخمور، ويعمل طباخا مع زوجته لدى شريفة.

وتلجأ مرايم إلى بشاير، تستجدي منها المال للعلاج، فترفض وتطردها، وأثناء خروج مرايم، ترى محمد آتيا لبشاير التي تأخذه إلى غرفة جمعة القديمة، فتعود مرايم وتطرق الباب على عقاب وتخبره فيدخل على بشاير ومحمد الغرفة ويسقط مشلولا من هول ما رأى من خيانة زوجته مع العامل الذي أحسن إليه.

ومن المستشفى يتذكر عقاب شريفة ويتصل بها، فترفض الذهاب إلى امتحانها وتذهب إليه في مستشفاه تطعمه بيديها، وهو عاجز عن كل شيء، كما تتكفل بتربية صقر الصغير؛ الذي تركته أمه بشاير بمجرد طلاقها.

تتزوج جميع بنات شريفة، حصة ومنيرة في سنة، والسنة الثانية تتزوج قماشة وطيبة، ثم غنيمة ونسيمة في العام الثالث؛ وينجبن جميعا.