EN
  • تاريخ النشر: 01 فبراير, 2012

الحلقة 15: فراس يفشل في الهروب من السجن

فراس يصارح فاطمة بحبه

فراس يصارح فاطمة بحبه

سدران ذهب إلى توق التي طلبت منه أن يتمنى عليها أي شيء، فاختار سدران أن يذهب إلى العيدان ليرى أمه فاطمة

  • تاريخ النشر: 01 فبراير, 2012

الحلقة 15: فراس يفشل في الهروب من السجن

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 15

يحاول فراس الهروب لكنه يفشل، بينما ينجح صديقيه فيحان ومعتوق في الفرار. فرّاس بعد عملية الهروب الفاشلة، اُستدعي للمثول أمام قائد العسكر العثماني، الذي استاء مما فعله فرّاس ، وطلب منه أن يتحلى بالصبر على أمل أن يصدر عفو للسجناء من السلطان العثماني قد يشمله.ووعد فرّاس قائد العسكر بعدم تكرار محاولة الهرب مرة أخرى.

كما يتوفى الشيخ علي والد مرزوق فيوافيه الأجل، فتضطر رفعة شقيقته "علي" للنزول إلى العيدان وترك حفيدها سدران بعد أن طلبت فاطمة من مرزوق إبلاغ رفعة بعدم إحضار سدران إلى العيدان خوفا عليه من عرّاك.

وبالفعل غادرت رفعة البلدة متجهة إلى العيدان وتركت سدران  مع عمشة، ولكن الأميرة توق كانت بانتظاره ، حيث طلبت من جاريتها إحضار سدران  إليها للحديث معه بعد أن اشتاقت إليه.

سدران ذهب إلى توق التي طلبت منه أن يتمنى عليها أي شيء، فاختار سدران أن يذهب إلى العيدان ليرى أمه فاطمة ، وهو ما وافقت عليه توق. وفي ظلام الليل بينما كانت فاطمة في طريقها لمنزل حصة، إذ بها تلمح سدران  مع امرأة تسير به مسرعة ثم يختفي سدران فجأة مع المرأة التي ترافقه. وتقص فاطمة هذه الحادثة على رفعة التي تقول إنها أصبحت لا تستغرب أبدا من أي شيء يقال عن سدران. وبعد أن توفى جده الآشوري، رغب فريح في بيع ناقة جدة، للتخفيف من الأعباء على أمه، فيظهر له سراب في وسط الصحراء ليعرض عليه شراء ناقة الآشوري، بعد بحث طويل من فريح عن مشتري للناقة.

 يفكر فريح أن يبيع جمال جدة ويعود إلى أهله، في الوقت الذي تأتي زوجة الشيخ سعد الثاير وأبنه لزيارة قبرة. ويحزن فيحان بشدة لفراق أبوه إلا أن زوجته أم ملحم تحاول أن تقنعه بالعودة إلى بلاده.