EN
  • تاريخ النشر: 27 مارس, 2014

ليوناردو دي كابريو يكشف تاريخه مع السيارات في Top Gear

ليوناردو دي كابريو

ليوناردو مع أحد سياراته

اجرى برنامج "توب جير" مقابلة مع النجم الأمريكي "ليوناردو دي كابريو" حيث كشف فيه عن أول سيارة امتلكها وتاريخه مع السيارات .. تعرف على أسرار سيارات دي كابريو

  • تاريخ النشر: 27 مارس, 2014

ليوناردو دي كابريو يكشف تاريخه مع السيارات في Top Gear

أجرى برنامج "توب جير" مقابلة مع النجم الأمريكي "ليوناردو دي كابريو" حيث كشف فيه عن أول سيارة امتلكها وتاريخه مع السيارات.

وتحدث "دي كابريو" عن أول سيارة في حياته حيث ذكر أن أول سيارة في حياته كانت سيارة والده الذي كان يعمل على توزيع قصص الكوميكس مستخدما سيارة "ستيشن واجن" كان يسميها "بالحوت المريض" نظرا لأنها كانت قطعة من الخردة السيئة فيما كان يوجد سيارة أخرى يستخدمها والده أيضا تسمى "بوس موبيل" حيث كان يجلس في المؤخرة يقرأ القصص فيما يجول بها والده عبر مدينة لوس انجيلوس الأمريكية.

وأضاف "دي كابريو" أنه عندما كان لا يستخدمون سيارة والده كانوا يلجئون لسيارة والدته "داتسون 201" الفضية  وأنه في وقت من الأوقات كانت تملك سيارة "فورد بينتو" التي كانت تعد من واحدة من السيارة السيئة، نظرا لموضع خزان الوقود السيئ إلا أن تجربتها لم تبعده عن سيارات "فورد" حيث كانت أول سيارة يملكها "فورد موستانج" من الستينات مزودة بمحرك "ويندسور 351" التقليدي سعة 5.8 لتر.

وقد وصف "دي كابريو" سيارته بأنها كانت سريعة للغاية ويمكن التغلب بها على ِأي شخص في الطريق لكن المشكلة عدم وجود قوة توجيه كافية كما أن المحرك كان ينطفئ ما أوقعه في مواقف محرجة على الطرق السريعة وهو مراهق مع معلم القيادة حيث كان يحاول المناورة بين السيارات والشاحنات للوصول إلى جانب الطريق بعد توقف المحرك وعدم وجود قوة توجيه.

وقد أدرك "دي كابريو" بعد تكرار الأمر أنه يرهق نفسه بلا طائل مع السيارة مضيفا أنه تخلى عنها خاصة أنها كانت ملك أحد أصدقاء والده ولم تكن ملكه قانونيا حيث أنه أقرضه إياها لمساعدته في تجارة قصص الكوميكس وكان يعتقد أنها أصبحت ملكه حتى جاء مالكها وأخذها، وعلق "دي كابريو" أنه شاكرا لذلك لأنه ربما يكون أنقذ حياتي.

ورغم أن "دي كابريو" واجه الموت عدة مرات فإنه يبطئ أبدا في قيادته حيث قال أن من يركبون معه يعتقدون أنه يقود بسرعة ويلومون والدته على ذلك، لأنها من قامت بتعليمه، كما يلومونها على حبه للسيارات الكلاسيكية رغم أن كلا الأمرين هما ما رشحوه للقيام بدور "جاي جيتسابي" في فيلم The Great Gatsby.

أشار "دي كابريو" في المقابلة أنه يفضل قيادة السيارات بنفسه وليس أن يقودها أحد له أيا كان المكان المتجه إليه كما أنه ليس دقيق في نوع السيارة التي يقودها حيث أنه قام بتأجير شاحنة للاتجاه لمكان إجازته السابقة في مدينة "فيرمونت" بدلا من شحن إحدى سياراته المفضلة في الرحلة التي تستغرق 6 ساعات كأي شخص عادي.

كما أنه لا يحرص كمعظم ممثلي هوليوود على امتلاك مجموعة كبيرة من السيارات حيث ذكر أنه يملك سيارة "فيكسر" و"ليكسز" هجينة فقط في منزله بـ"لوس انجيلوس" ولا شيء آخر، وقد برر "دي كابريو" ذلك بأنه يحرص على الحفاظ على الكوكب الأرض.

وأنه بدأ في العمل مع المنظمات البيئية العالمية وساهم في إنقاذ اسماك القرش والأفيال والنمور وقد تفاجأ عندما عرف أن شركة "فيسكر" قد تم إقامتها بعدما ظهر بسيارة صديقة للبيئة مضيفا أنه لم يكن يعرف وابدى سعادته بأن يكون السبب في إلهام مؤسسها بإنشاء سيارات صديقة للبيئة تتخطى "تويوتا بيريوس".

وعند سؤاله حول سبب انجذابه لسيارة "فيسكرأشار "دي كابريو" إلى أنه بدأ في تجربة السيارات الهجينة التي كانت رائعة بالنسبة له لكن يمكن القول بأنه توجد سيارات مماثلة لها أو باستهلاك وقود أفضل ثم اشترى سيارتين كهربائيتين لكنه اكتشف عدم رغبته في قيادتها خوفا من انتهاء شحنها على الطريق السريع أو اضطراره للوقوف بالقرب من مكان 6 ساعات في انتظار اكتمال شحنها.

وأضاف أن فكرة سيارة "فيسكر" في قطع مسافات طويلة والقدرة على السير يوم كامل باستخدام الكهرباء بالإضافة إلى السماح لك باتخاذ طرق عادية بالإضافة إلى شكلها الرائع كسيارة رياضية كهربائية جعل متحمس لها باعتبارها تقدم طبيعي، مشيرا إلى أنه كان يرغب في أن يكون جزءا من تلك الشركة وان يستثمر فيها.

ويأمل "دي كابريو" أن تكون السيارة بتكلفة أقل بما يجعل الجميع يمكنه الإقبال على شرائها دون خوف وهو الأمر الذي سيتحقق في سيارة "أتلانتيكوسيساهم تمويل النجم في تحويل رؤيته للسيارات الكهربائية إلى حقيقة.