EN
  • تاريخ النشر: 09 أغسطس, 2013

شاهد الحلقة 30 توم الغرة: نهاية توم الغرة

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

شافي يصل لحالة عارمة من الجنون بعد أن ضاع منه كل شيء، لذلك يقضي وقته محموما في الصحراء حول منتظرا خروج أي أحد لقله، ومنتظرا خروج فواز له ليقتله.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 30

تاريخ الحلقة 09 أغسطس, 2013

بخوت تزور أبيها الشيخ ورّاد وهو على فراش الموت.. الشيخ وراد يحاول إقناعها بأن تظل في الديرة وتتزوج ابن عمها فهاد، لكنها ترفض، وتقرر العودة إلى دار زوجها، بعد أن احتجز فواز ولدها لافي عنده، وعهد برعايته لأمه حسايف، ليضمن عودتها مرة أخرى، وليضمن أن يتربى ولد أخيه في كنفه.

رغم مواقفة فواز على وساطة الشيخ عازم بالصلح بين القبيلتين، يصر نمر على أن يثأر لصديقه عقاب، وبالفعل يتعقب أثر متروك حتى يجده فيقتله قصاصا لعقاب الخيل.

شافي يصل لحالة عارمة من الجنون بعد أن ضاع منه كل شيء، لذلك يقضي وقته محموما في الصحراء حول منتظرا خروج أي أحد لقله، ومنتظرا خروج فواز له ليقتله.

بعد أن أرهقها فواز بعناده، ورفضه لعودتها لأهلها وزوجها هشال، هازع يرتحل إلى أهل حسايف ويطلب منهم نجدة أختهم من ولدها الذي ملأت جدته أم لافي نفسه بالكراهية وحب الانتقام، وساجر يصر على الذهاب للعودة بها رغم معرفته أن فواز متربص به وقد يقتله، وبالفعل يقابل فواز خاله بطريقة مشينة ويتطور الحوار بينهما حتى يطلب منه فارس أن يلاقيه للقتال رجلا لرجل! لكنه يطلب منه أن يخرجا أولا لطلب شافي الذي يحوم حول الديرة ويقتل كل يوم المزيد من أبنائها.. فواز يخرج مع خاله ساجر لطالب شافي، فيواجههم الأخير بنيرانه.. ساجر يفتدي ابن اخته ويتلقى الرصاص في صدره بدلا عنه، بينما يموت شافي برصاص خلف الذي يدرك أن شافي هو سبب توريط ابنه متروك في قتل عقاب، لتنتهي الحلقة الأخيرة بمشهد فواز وهو يحمل جثمان خاله ساجر في حزن.