EN
  • تاريخ النشر: 10 يوليو, 2014

الحلقة 12 ثريا: الصدفة تجمع بين ثريا وأمها

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

يتفاجئ أولاد "ثريا" أن جدتهم "مضاوي" وخالتيهم يقيمون على بعد خطوات منهم في "المصيف" الذي لجأوا إليه على شاطئ الخليج.. فيطلبون منها أن يتعرفوا على جدتهم!

  • تاريخ النشر: 10 يوليو, 2014

الحلقة 12 ثريا: الصدفة تجمع بين ثريا وأمها

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 12

تاريخ الحلقة 10 يوليو, 2014

يتفاجئ أولاد "ثريا" أن جدتهم "مضاوي" وخالتيهم يقيمون على بعد خطوات منهم في "المصيف" الذي لجأوا إليه على شاطئ الخليج.. فيطلبون منها أن يتعرفوا على جدتهم!

في الحلقة 12 من "ثريا": يخبر "علي" و"سبأ" أمهما أنهما شاهدا خالتهما مريم مع مربيتها صفية على بعد أمتار وفي نفس المصيف، ويطلبون من والدتهما أن تسمح لهما بزيارتها والاطمئنان عليها، فتحذرهم من ذلك، وتخبرهم انها لا يمكن أن تتجاوب معهم لأنها رفضتها منذ سنوات.

 تبرهن الظروف على مخاوف ثريا، إذ سرعان ما تجمع الظروف بين ثريا وأمها، فيجدا نفسيهما وجها لوجه، وبينما تبتسم ثريا في وجه أمها، تقابلها الأم بعبوس ووجه مكفهر، وتنهر ابنتها "رجاء" عندما بادرت باحتضان شقيقتها الكبرى: "لا تتحدثي مع الغرباء"!.

تعقد "سهيلة" قرانها على "صالح" بعد سنوات من الانتظار، بينما تخبر ثريا ولدها علي أنه ليس لديه إلا الدراسة بمصر، أما الدراسة بأمريكا فغير متاحة بالنسبة له، وهو ما لا يعجبه، لكنه يستسلم له في حزن!

تلجأ ثريا لشقيقها "جبر" ليساعدها في حل مشكلة علي، فيرفض أن يقابلها، ويرسل لها شيكا بمبلغ مالي تافه مع سكرتيرته، ويطلب منها أن تعطيها إياه وتطلب منها الرحيل! بينما يوظف جبر الفتاة اجميلة والفقيرة "سيرين" كمديرة لمكتبه اعتمادا على جمالها فقط، فإلى أين تنتهي قصته معها؟

استفتاء