EN
  • تاريخ النشر: 05 أبريل, 2015

ما قصة "الكرسي المهزوز"؟

قصّة الكرسي المهزوز

قصّة الكرسي المهزوز

مع وصول المشتركين الى المرحلة الثانية من تصفيات برنامج X- FACTOR، كان لا بد لاعضاء لجنة التحكيم التشدد بشكل اكثر حيال المواهب التي يريدون اختيارها حتى تتأهل الى مرحلة العروض المباشرة وبالتالي تحقيق الفوز.

(بيروت - mbc.net) مع وصول المشتركين الى المرحلة الثانية من تصفيات برنامج THE X FACTOR، كان لا بد لاعضاء لجنة التحكيم التشدد بشكل اكثر حيال المواهب التي يريدون اختيارها حتى تتأهل الى مرحلة العروض المباشرة وبالتالي تحقيق الفوز.

هذا ما حصل، تماماً، مع عضو لجنة التحكيم والمسؤول عن فئة "International" في برنامج THE X FACTOR السوبر ستار "راغب علامةالذي بدا في حلقة مرحلة "Four chairs" قاسياً ومتشدداً شرط التمسك بالشفافية المطلقة في ارائه وتعليقاته حيال اداء المشتركين.

وقد بدا هذا واضحاً من خلال التعليقات التي وجهها للمشتركة المصرية "ملك الحسيني" التي اعتبر ان يتوجب عليها التمرن بشكل اضافي الا انه وبضغط من اليسا سمح لها بالجلوس على احدى الكراسي.

شاهد أداء معن جليدان في المرحلة الثانية

وحين أتى دور المشترك السعودي "معن جليداناعطاه "راغب" امكانية الجلوس على الكرسي بعد اشتراطه ان الكرسي مهزوز في اشارة الى عدم اقتناعه المطلق باداء "معن" وبخطورة خسارة الاخير للكرسي في حال اقتنع "السوبر ستار" باداء موهبة فنية اخرى ضمن فريقه تستحق بشكل اكبر الجلوس والتأهل الى مرحلة العروض المباشرة.

فقد سأل "راغب" المشترك "معن": "هل لديك مشكلة في الجلوس على الكرسي حتى لو كان مهزوزاً؟"

فاجابه "معن": "نعم... حتى لو كان مهزوزا، فأنا اعيش حلمي".