EN
  • تاريخ النشر: 07 ديسمبر, 2012

يُسرى محنوش تتخلّى عن الطرب... كرمى الفلامينغو

رشّحها معظم زملائه في المراحل السابقة للوصول إلى النهائيات، فهي تتمتّع بجماهيريّة كبيرة وبصوت راقٍ يُمكّنها من أداء أي نوعٍ من الأغنيات، فما كان من كاظم الساهر إلّا أنّ يُقدّم يُسرى محنوش، بصورةٍ مختلفة إلى الجمهور: مغنّية باللغة الأجنبيّة.

(بيروت- mbc.net) رشّحها معظم زملائه في المراحل السابقة للوصول إلى النهائيات، فهي تتمتّع بجماهيريّة كبيرة وبصوت راقٍ يُمكّنها من أداء أي نوعٍ من الأغنيات، فما كان من كاظم الساهر إلّا أنّ يُقدّم يُسرى محنوش، بصورةٍ مختلفة إلى الجمهور: مغنّية باللغة الأجنبيّة.

"كاظم الساهر أشاد بأدائي بالأجنبي، وقال لي أنّني منافسة شرسة في هذا الصدد، وأنا أكثر من يؤثر فيه في الغناء الغربيّ، ولكنّني أميل إلى الطرب إذ أنّني تربّيت على سماع الأغنيات الطربية والموسيقى الشرقية".

وتتابع يُسرى مشيرةً إلى أنّ The Voice- أحلى صوت، فرصة لا تعوّض، فقد أعادتها إلى الجمهور بصورة مختلفة، وحصدت محبّة الجمهور بفترة قياسيّة، وتُضيف: "حلقة الليلة مصيريّة وهي أصعب من النهائيات، ولكنّني أعزّي نفسي وأقول أنّني من أفضل المواهب في فريق كاظم ودعم جمهوري أوصلني إلى هنا".

تُخبّئ يُسرى العديد من المفاجآت في حال تأهّلت إلى النهائيات: "أعدكم بأنّني لو وصلت إلى الحلقة الأخيرة سأطلّق الطرب وأغنّي... الفلامينغو".