EN
  • تاريخ النشر: 28 سبتمبر, 2012

محمد "العسل"... يُحقّق حلم والده

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

كثرٌ إستغربوا كونه شابٌ مصريّ، غنّى للبنان وأتقن تأدية أغنية "لبنان يا قطعة سما" للفنان وديع الصافي الذي يعتبره مثالاً له. محمد يوسف، حكايته مع الموسيقى بدأت منذ حوالى الأحد عشر عاماً عندما كان يُغنّي في المدرسة ليتحوّل بعد ذلك من هاوٍ إلى محترف نال تقديرات وشهادات كثيرة في مجال الغناء.

  • تاريخ النشر: 28 سبتمبر, 2012

محمد "العسل"... يُحقّق حلم والده

(بيروت- mbc.net) كثرٌ إستغربوا كونه شابٌ مصريّ، غنّى للبنان وأتقن تأدية أغنية "لبنان يا قطعة سما" للفنان وديع الصافي الذي يعتبره مثالاً له. محمد يوسف، حكايته مع الموسيقى بدأت منذ حوالى الأحد عشر عاماً عندما كان يُغنّي في المدرسة ليتحوّل بعد ذلك من هاوٍ إلى محترف نال تقديرات وشهادات كثيرة في مجال الغناء.

موهبة محمد هي إمتداد لموهبة والده الذي وصل إلى الإحتراف ومن ثمّ إعتزل، وأراد أن يكون لأولاده الفرصة في البروز على الساحة الفنية.

لا يحلم يوسف في أن يكون فناناً مثل الآخرين على الساحة، بل يطمح في أن يكون نجماً يعرفه الجمهور العربيّ، ويعتبر أنّ The Voice هو الفرصة الأمثل لهذه الغاية.

شيرين التي إلتفّت له منذ الثواني الأولى لقّبته بالعسل وبدأت تتغزّل به وتضحك له، فإستسلم "للجبهة النسائيةرغم محاولات كاظم إقناعه بهدوئه ومن خلال ما سيُقدّمه له لو إنضمّ إلى فريقه.