EN
  • تاريخ النشر: 19 سبتمبر, 2012

كيف تفاعل الأهل مع نتائج مرحلة "الصوت وبس"؟

حضور الأهل والأصدقاء في The Voice- أحلى صوت، في مرحلة "الصوت وبس" يُشكّل دافعاً أساسيّاً للمواهب حتى تعطي أفضل ما لديها.

  • تاريخ النشر: 19 سبتمبر, 2012

كيف تفاعل الأهل مع نتائج مرحلة "الصوت وبس"؟

(بيروت- mbc.net) حضور الأهل والأصدقاء  في The Voice- أحلى صوت، في مرحلة "الصوت وبس" يُشكّل دافعاً أساسيّاً للمواهب حتى تعطي أفضل ما لديها.

في غرفة الإنتظار، تسود حالة من الخوف والترقب الى أن يلتف أحد المدربين الأربعة ليعلو التصفيق وتعم الفرحة بين الأهل والأصدقاء.

حسان عمارة الذي عاش أجمل لحظات حياته على مسرح مرحلة "الصوت وبس" إستطاع السيطرة على دموعه وسارع الى إحتضان أصدقائه الذين يعتقدون أن إحساس حسّان كان العامل الأساسي الذي أقنع المدربين بموهبته.

شقيقة منى روقاشي التي كانت أكثر توتراً منها، لم تستطع حبس دموع الفرح بعدما تأهلت منى التي لديها الكثير لتقدمه في المراحل المقبلة.

أما المشتركة السورية سمر نصر التي خسرت الرهان على أغنية "أمتى حتعرف" كانت سعيدة بتفاعل شيرين وصابر معها. وكذلك صديقتها التي رأت أن هذه التجربة ستولد طاقة إيجابية داخل سمر تدفعها إلى التمسك بموهبتها.

والد ميشال خوري كان يترقب كبسة الزر لكنه خاب أمله عندما لم ينجح ميشال بإقناع المدربين بصوته.

أما المشترك المغربي فريد غنّام فبكى كثيراً عندما إلتف له المدربون الأربعة، ولم يكن خاله ولا صديقه يصدقان أن حلمه بدأ ليتحقق.

زوجة إياد شعرت بتوتره والذي سرعان ما تحرر منه بعدما لف كرسي صابر الرباعي. إياد قدم عرضاً مليئاً بالحماس نقله الى عائلته التي غادرت برفقته إستوديوهات أم بي سي وهم يرقصون على أنغام أغنية "Hit The Road Jack".