EN
  • تاريخ النشر: 13 أكتوبر, 2012

10 أسباب تفسر نجاح The Voice- أحلى صوت

بعد الحلقة الأولى وقبل أن يصل للحلقة الخامسة التي عرضت الجمعة الماضية على قناة MBC حجز برنامج The Voice- أحلى صوت مكانة متقدمة بين كل برامج اكتشاف المواهب الغنائية التي شهدتها الفضائيات العربية خلال السنوات العشر الأخيرة

  • تاريخ النشر: 13 أكتوبر, 2012

10 أسباب تفسر نجاح The Voice- أحلى صوت

(محمد عبد الرحمن) بعد الحلقة الأولى وقبل أن يصل للحلقة الخامسة التي عرضت الجمعة الماضية على قناة MBC حجز برنامج The Voice- أحلى صوت مكانة متقدمة بين كل برامج اكتشاف المواهب الغنائية التي شهدتها الفضائيات العربية خلال السنوات العشر الأخيرة، كانت مفارقة بكل تأكيد أن يجذب البرنامج الجمهور بهذا الكم وبتلك السرعة والأمر هنا لا علاقة له مباشرة بالدعاية المكثفة لأن الدعاية كما هو معتاد تسبق كل البرامج المشابهة والتي لا تخلو منها أي قناة عربية لكن The Voice- أحلى صوت حمل في عناصر تكوينه مصادر قوة يمكن تلخصيها في النقاط التالية.

1. صحيح أن البرنامج نسخة من برنامج عالمي لكن الفكرة التي اعتمد عليها The Voice- أحلى صوت تكفل لها النجاح في كل الظروف، لأول مرة يكون الاعتماد على الصوت  متحقق بنسبة 100 % ، أعضاء لجنة الحكم لا يرون ملامح المشترك إلا بعد أن يسمعون صوته جيدا، بالتالي لا توجد شبهة مجاملة المشتركين في هذه المرحلة ولا الاعتماد على المشترك الأكثر وسامة أو المتسابقة التي تتمتع بجاذبية خاصة .

2. هناك اختيار جيد من البداية للمشتركين، لا يوجد مشترك يخرج من اللعبة لأن صوته ردئ، لا يوجد موهوم الكل موهوب بالتالي حتى المتفرج غير الراغب في متابعة تفاصيل السباق والفرق والبرايمات أمامه وجبة متميزة من الأغنيات التي تقدمها أصوات جيدة. 

3. جودة الأصوات أنهت مهزلة السخرية من المتسابقين التي نراها في برامج أخرى، من يخرج يتم شكره والاعتذار له، لا حاجة للجمهور كي يرى أحدهم وهو يسمع تعليقا سلبيا ومحبطا، بالعكس حتى من خسر كان يستحق الاستمرار لكن ظروف تكوين الفرق تحول دون ذلك. 

4. لا مجال للثرثرة قبل وبعد دخول المشترك في الحلقات الأولى، المهم هو الصوت وردة فعل لجنة الحكم ثم ردة فعل المشترك سواء استمر أو خرج ، هناك توازن بين المشتركين في هذا الاتجاه والاضواء الحقيقية خلال وقوف المشترك على المسرح للغناء .

5. مسموح للمشتركين بالغناء بكل اللغات الأمر الذي يؤكد مجددا أن الصوت هو الأهم . 

6. لأول مرة لجنة الحكم تكون مكونة من مطربين فقط وبالفعل بدأت برامج اكتشاف مواهب أخرى تسير على اتجاه The Voice- أحلى صوت   وتحاول ضم نجوم غناء إلى حكامها، هنا أنت كمتفرج على موعد مع 4 من النجوم الكبار يمكن أن تشاهد البرنامج من أجلهم لو لم تكن مقتنعا بالمواهب واكتشافها، في نفس الوقت كلهم لديهم الخبرة الكافية للحكم على المتسابقين وفي الحلقات المقبلة سيكون التنافس بين الأربعة لتقديم الفريق الأفضل.

7. لا توجد درجات ولا علامات من تلك التي تصيب الجمهور بالملل، هذا حصل على 7 درجات والآخر على 8 درجات ويتم حساب درجات كل متسابق، كل هذه التفاصيل غائبة لأن المهم هو الموافقة على الصوت وبس. 

8. النجوم الأربعة تم اختيارهم بعناية ليمثلوا مناطق مهمة في الوطن العربي مما زاد من مساحة انتشار البرنامج وسرعة وصوله لانحاء الوطن العربي وفي نفس الوقت كل نجم له شخصية مميزة والعلاقة بينهما تعاونية وتنافسية في آن، الأمر الذي يجعل فترة انضمام المتسابق لأي من الفرق الأربعة من أفضل فترات الحلقة والجمهور يكون متحمسا لمعرفة إلى أين سيذهب كل متسابق. 

9. لم يحدث من قبل أن يكون للمتسابق الحق في اختيار النجم الذي سينضم له، ميزة ينفرد بها The Voice- أحلى صوت تجعل الجمهور ينتظر أن يتفق النجوم الأربعة على أحد المتسابقين ويكون الاختيار له هو . 

10. هناك غياب تام للقطرية في كواليس البرنامج، لايمكن لأحد أن يتهم النجوم بالانحياز لمواطنيهم وكل فريق به من الفرق الأربعة مشتركون من كل الجنسيات.