EN
  • تاريخ النشر: 26 أكتوبر, 2012

مريم ولمياء تضعان صابر الرباعي في ورطة

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

موهبتان من نفس البلد ومن أقوى الأصوات النسائية في فريق صابر الرباعي قرّر أن يضعهما وجهاً لوجه على الحلبة بأغنية للراحلة ذكرى "يوم ليك ويوم عليك".

(بيروت- mbc.net) موهبتان من نفس البلد ومن أقوى الأصوات النسائية في فريق صابر الرباعي قرّر أن يضعهما وجهاً لوجه على الحلبة بأغنية للراحلة ذكرى "يوم ليك ويوم عليك".

مريم شجري ولمياء الزيدي  إعتبرتا المنافسة نجاح للإثنتين وتدربتا بكلّ محبة فالنجاح بنظرهما هو للبلد الواحد وطلب صابر تشريف تونس.

صابر ذكر أن صوت مريم طفولي وموهبتها بالفطرة ولم تتعلّم الغناء لكن التجربة سيكون لها شأن كبير على صوتها.

لأخذ القرار، طلب صابر المزيد من الوقت ليعلن أنه "أحبّ بالنهاية أن أكسب والذي سيكسبني هو الصوت الذي اعتمد عليه باقي المشوار وعندي مواجهات مع الزملاء" ليختار صوت لمياء.

كاظم الساهر رأى أن لمياء تفوّقت على مريم في المواجهة.

شيرين وصفت صوت مريم بالشجّي وأحبّت ان تعتمد على الاحساس، وصوت لمياء يلمع كالشمس، متوجّهة إلى لمياء بالقول "أول ما بدأتِ قلت لك أنني أريد أن أتعلّم منكِ".

عاصي الحلاني وجد صوت لمياء "جهوري ولمعت أكثر" ومريم تملك إحساساً قوياً بصوتها.