EN
  • تاريخ النشر: 12 أكتوبر, 2012

صابر نادم على عدم إختياره لكارل زريق

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

خاب أمل كارل زريق، بعد أن كان متحمّساً كثيراً للمشاركة في The Voice لكن أحداً من بين المدرّبين لم يلتفّ له وهذا ما شكّل لديه صدمةً كبيرة، هو الذي كان يعتبر أنّ البرنامج هو فرصته الأخيرة على صعيد إثبات نفسه وموهبته.

  • تاريخ النشر: 12 أكتوبر, 2012

صابر نادم على عدم إختياره لكارل زريق

(بيروت- mbc.net) خاب أمل كارل زريق، بعد أن كان متحمّساً كثيراً للمشاركة في The Voice لكن أحداً من بين المدرّبين لم يلتفّ له وهذا ما شكّل لديه صدمةً كبيرة، هو الذي كان يعتبر أنّ البرنامج هو فرصته الأخيرة على صعيد إثبات نفسه وموهبته.

لم تكن لدى كارل أي مشكلة في هوية المدرّب الذي سيلتفّ له، ولكنّ منحه الفرصة للوصول إلى النجومة وأن يتعرّف الجمهور العربيّ إلى صوته وكيانه الفني كان الموضوع الأهم، ويعتبر أنّه حان الوقت ليُظهر صوته وقدراته.

صابر الرباعي ندم على عدم إختياره لكارل، ففي فريقه أصوات غربيّة كثيرة، وكذلك شيرين التي تأثرت بعزف كارل لمقطوعة فلامينغو حزينة بعد أن طلبت منه قول شيء.

بدأ عشق كارل للموسيقى بعد حادثة وفاة صديقته في الولايات المتحدة عندما كان في الخامسة عشر من عمره، وقد وقف حائراً حينها يتسأل عن طريقة تخطّيه لهذه الأزمة النفسية، فوجد الموسيقى العلاج الوحيد لهذه المشكلة؛ إشترى غيتاراً وطلب من صديقه أن يعلّمه العزف عليه، وهكذا حدث، وبعد فترةٍ كتب لها أغنية ولحّنها، ومنذ ذلك الحين وهو لا يكفّ عن الغناء أينما كان.

بعد The Voice قرّر كارل أن يجعل من الموسيقى هواية ثانوية بعد أن كانت تجري في عروقه. يُخبرنا كارل أنّه لا يحبّ عمله في مجال الطهي الذي عاد إليه بعد أن تنقّل بين الدروس في الموسيقى والأخراج.