EN
  • تاريخ النشر: 11 يناير, 2009

"جين" يقتحم عالم المافيا ويكشف سر مقتل "إيدي"

أطلق مجهول النار على موظف يعمل في إحدى صالات "الفيديو جيم" فلقي مصرعه على الفور، وانتقل فريق التحقيق التابع لولاية "كاليفورنا" إلى مسرح الجريمة، وقام المحقق الفذ "باتريك جين" باستخدام قدراته المذهلة في كشف هوية الجاني.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 22

تاريخ الحلقة 31 أكتوبر, 2009

أطلق مجهول النار على موظف يعمل في إحدى صالات "الفيديو جيم" فلقي مصرعه على الفور، وانتقل فريق التحقيق التابع لولاية "كاليفورنا" إلى مسرح الجريمة، وقام المحقق الفذ "باتريك جين" باستخدام قدراته المذهلة في كشف هوية الجاني.

تلك الجريمة المثيرة كانت المحور الرئيسي للحلقة الـ22 من المسلسل البوليسي "the mentalist"، الذي يعرض ليلة السبت من كل أسبوع في تمام الساعة 21.00 بتوقيت السعودية على شاشة MBC ACTION.

بدأت أحداث حلقة السبت الـ31 من أكتوبر/تشرين الأول، ببلاغ إلى المباحث الفيدرالية FBI يتضمن جريمة قتل رجل في الأربعينات من عمره بعد إصابته برصاصة في رأسه، وتم إلقاء جثته قرب أحد المصارف النهرية.

انتقل فريق التحقيق بقيادة المحققة تريزا لزبن "الممثلة جين وليسبون" برفقة المحقق البارع باتريك جين "الممثل سايمون بيكر" إلى مسرح الجريمة للإمساك بخيوط القضية، فتبين أن الضحية يدعى "إيد ديدريكسون" ويعمل في إحدى صالات الألعاب الخاصة بالمراهقين "الفيديو جيم".

توجه جين إلى محل عمل الضحية وتمكن بفضل مهارته البارعة أن يتعرف على العديد من الخبايا حول الجريمة، فاكتشف أن الضحية يعمل في ترويج المخدرات للمراهقين الذين يترددون على الصالة، كما له العديد من العلاقات النسائية.

وفضل جين أن يتوجه إلى زوجة الضحية السيدة "جينا" من أجل الاستفسار عن زوجها، فتبين أنه كان زوجا مخلصا ويعمل بصورة منتظمة من أجل جلب المزيد من النقود لتحسين أحوال العائلة المادية.

بدأ جين برفقة فريق الـFBI في جمع معلومات حول تجار المخدرات في المدينة، فاتضح أن المدينة تخضع لحكم رجل يدعى "سوني باتاليا" ويمتلك أكبر عصابة مافيا في المدينة، ولم يتردد جين وذهب إليه على الفور على الرغم من خطورة الموقف، إلا أنه بفضل دهائه استطاع أن يحصل على ثقة زعيم المافيا وتمكن من جلب المزيد من المعلومات التي ستقوده لمعرفه الجاني.

تبين لجين أن الضحية "إيدي" كان يعمل واشيا للشرطة فكان يحصل على معلومات خاصة بتجار المعلومات ويقوم بالإبلاغ عنهم، وتأكد جين من ذلك بعد أن اطلع على ملفات الشرطة فاكتشف أنه قبض عليه منذ فترة قصيرة وبحوزته 10 كلغ من مادة "الكوكايينولكن الشرطة أخلت سبيله على الفور.

عاود جين استجواب زوجة الضحية السيدة "جينا" وقام بمواجهتها بكافة المعلومات التي حصل عليها، ولكنها سرعان ما توترت وظهر على وجهها علامات الدهشة والحيرة، فداهم الشك قلب جين، وسرعان ما اكتشف أن الزوجة تمتلك مزيدا من الأسرار الخطيرة.

ابتكر جين إحدى الحيل التي يتميز بها فذهب مجددا إلى زوجة الضحية ووجه لها اتهاما بقتل زوجها، وأخبرها بأنها في حال اعترافها بالجريمة سوف يحميها من بطش رجال المافيا، وبالفعل صدقت الزوجة بعد أن تنكر المحقق "ريغزبي" في زي رجال العصابات واقتحم المنزل.

على الفور اعترفت السيدة "جينا" بقتل زوجها بعدما اكتشف علاقاته النسائية المتعددة، فقامت بإطلاق النار على رأسه وألقت بجثته في أحد المصارف النهرية لتبعد الشبهة عنها.