EN
  • تاريخ النشر:

في الحلقة 10: "جين" يكشف لغز برنامج "محرك الأخلاق"

تبدأ أحداث الحلقة 10 من المسلسل المثير mentalist، الذي يعرض ليلة الجمعة من كل أسبوع في تمام التاسعة بتوقيت السعودية على شاشة MBC ACTION، بوفاة طبيب أعصاب شهير يدعى "ألكيس" في جامعة "ليلاند" الأمريكية، أثناء إلقائه خطابا في أحد المؤتمرات العلمية.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 10

تاريخ الحلقة 26 يونيو, 2009

تبدأ أحداث الحلقة 10 من المسلسل المثير mentalist، الذي يعرض ليلة الجمعة من كل أسبوع في تمام التاسعة بتوقيت السعودية على شاشة MBC ACTION، بوفاة طبيب أعصاب شهير يدعى "ألكيس" في جامعة "ليلاند" الأمريكية، أثناء إلقائه خطابا في أحد المؤتمرات العلمية.

على الفور تتصل زوجة الطبيب، وتدعى "صوفيا مليربالمحقق باترك جين؛ التي كانت تعالجه عندما كان يعاني من مرض نفسي، وسرعان ما يتجه المحقق جين إلى موقع الجريمة.

ولكن كعادة الجرائم الأمريكية صراع بين الشرطة المحلية والمباحث الفيدرالية حول أحقية كل جهة في تولي التحقيق، ولكن استطاع جين أن يحسم الصراع لصالحه ويمسك بأطراف القضية ويبدأ التحقيق بمساعدة المحققة تريزا لزبن.

يبدأ جين بالتعاون مع فريق البحث في كشف خيوط القضية، فيقوم باستجواب صوفيا ميلر -زوجة الطبيب أليكس- ولكنه كان متأكدا من براءتها، ولكن على النقيض فالمحققة لزبن كانت تعتبرها محطا للشك والاتهام.

يفاجأ جين بمجموعة المنشورات داخل جامعة "ليلاند" لجماعة تدعي "مساواة الحيواناتتتبنى مقتل الطبيب أليكس، فيأخذ تلك المنشورات ليخرج بها صوفيا من دائرة الشك ويثبت براءتها.

وفي تلك الأثناء يقوم فريق التحقيق في جمع معلومات حول تلك الجماعة، وبالفعل يتوصل الفريق إلى معرفة هوية رئيسها، وسرعان ما يقومون بالقبض عليه داخل أحد المنازل المهجورة في ولاية "كاليفورنيا".

يقوم المحقق كانج تعاونه المحققة لزبن باستجواب رئيس تلك الجماعة، الذي يعترف بمقتل الطبيب أليكس لأنه كان يقتل الحيوانات التي يستخدمها في أبحاثه، وأعرب رئيس تلك الجماعة عن أنه سيقتل جميع الأطباء الذين يقومون بممارسة تلك الأعمال.

يتبن لفريق التحقيق أن ذلك الشخص يعاني من أحد الأمراض العقلية، لذلك قرروا وضعه داخل مستشفى للأمراض النفسية، وأنه ليس الجاني الحقيقي الذي قام بقتل الطبيب أليكس.

في تلك الأثناء كان جين يقوم بجمع معلوماته عن طبيعة عمل الطبيب المقتول، فيتضح له أنه كان يعمل برفقة أحد الأطباء ويدعى "ستوترزفي مشروع يسمى "المحرك الأخلاقيويقوم ذلك المشروع على تحديد أفكار الخير والشر المخزنة داخل مخ الإنسان، ويستطيع من خلال هذا المشروع تغيير تفكير الإنسان من الخير إلى الشر أو العكس.

لذلك اتضح للمحقق جين أن هذا المشروع خطير جدا، لذا قرر أن يقوم بالتحقيق مع الطبيب "ستوترزوهو أحد المرافقين للطبيب ألكيس في مشروعه، الذي أكد له أن البرنامج سيخدم الإنسانية من خلال خفض نسبة الجريمة داخل المجتمعات، بعد تغيير أفكار البشرية.

يفاجأ المحقق جين بانتحار مساعدة الطبيب "أليكسوبجانبها خطاب مدون بداخله "سامحنيوهي تقصد الطبيب أليكس، يتضح الأمر لفريق البحث بأن مساعدة أليكس هي التي من ارتكبت الجريمة، وأنها انتحرت حزنا على فراق حبيبها الذي كانت تربطها به علاقة عاطفية خفية.

ولكن أيقن جين أن هناك من يتلاعب بفريق التحقيق، ويحاول أن يغير مسار القضية، لذلك يبدأ البحث حول حقيقة برنامج "محرك الأخلاق"؛ الذي كان يشك فيه جين دائما منذ أن عرف أهدافه الخفية، بالفعل توجه فريق التحقيق إلى مكتب الطبيب"ستوترزوبدأ في جمع معلومات مفصلة حول طبيعة البرنامج، واكتشف جين أن البرنامج يخفي في طياته كثيرا من الأسرار المريبة.

يقوم جين بافتعال حيلة ذكية مع صوفيا ميلر -زوجة الطبيب المقتول- وهو أن يدخل الاختبار الخاص بالبرنامج بحضور رئيس المعهد والطبيب "ستوترز" المسؤول عن البرنامج.

يقوم جين بخداعهم جميعا من خلال تغيير اتجاه أفكاره، بعد أن يتم وضعه على جهاز "محرك الأخلاقوأن تصرفاته تحولت من خير إلى شر، ويقوم بتهديد رئيس المعهد والطبيب "ستوترز" بأنه سوف يقتلهم إن لم يعترف أحدهم بقتل الطبيب أليكس.

الأحداث تتلاحق، وسرعان ما يعترف رئيس المعهد بأنه هو الذي دبر قتل الطبيب أليكس؛ لأنه كان سيكشف حقيقة جهاز "محرك الأخلاقوأن البرنامج ما هو إلا أكذوبة، بينما كان رئيس المعهد يريد أن يكذب على الجميع؛ من أجل كسب المزيد من الملايين التي تدعم البرنامج.

وعن قتله لمساعدة الطبيب أليكس قال إنها كانت تعرف كل شيء عن هذا المشروع الكاذب؛ لذلك قام بقتلها حتى لا تفضح أمر المعهد لوسائل الأعلام، ويتبن كذب برنامج "محرك الأخلاق".

يذكر أن مسلسل "the mentalist" ينتمي لنوعية المسلسلات البوليسية المثيرة جدًا، ويقوم ببطولته النجم سيمون بايكر بجانب العديد من النجوم الشابة وفي مقدمتهم: روبين تاني، وتيم كانج، وأوين يومان، وأماندا ريجيتي، وجريجورى أيتزين، وماكسين بانز، ودوتان بير.