EN
  • تاريخ النشر: 18 أكتوبر, 2009

جريمة قتل غامضة والمتهم "التنويم المغناطيسي"

"ماري بيث" فتاة في العشرينيات من عمرها، لقت حتفها بعد أن قام مجهول بإطلاق النار على رأسها في جريمة قتل اهتزت لها ولاية "كاليفورنيا" الأمريكية.

"ماري بيث" فتاة في العشرينيات من عمرها، لقت حتفها بعد أن قام مجهول بإطلاق النار على رأسها في جريمة قتل اهتزت لها ولاية "كاليفورنيا" الأمريكية.

تلك الجريمة الغامضة كانت المحور الرئيس للحلقة 20 من المسلسل البوليسي the mentalist الذي يعرض يوم السبت من كل أسبوع في تمام الساعة 21.00 بتوقيت السعودية على شاشة MBC ACTION.

بدأت أحداث حلقة السبت 17 أكتوبر/تشرين الأول، بمصرع فتاة تعمل في أحد المؤسسات الطبيبة الأمريكية، على الفور أتجه فريق التحقيق الفيدرالي الخاص بولاية "كاليفورنيا" بقيادة المحقق باتريك جين "الممثل سايمون بيكر" يرافقه كل من المحققين لزبون وتشو وريغزبي إلى مسرح الجريمة من أجل الإمساك بخيوط القضية لتقودهم إلى تحديد هوية الجاني.

بدأ المحقق جين في الاعتماد على مهارته الخاصة وأساليبه المميزة، وقام بتفقد مسرح الجريمة بالكامل، فلم يجد أيا من الأدلة التي تقوده إلى تحديد شخصية القاتل أو معرفة أسباب وقوع الجريمة.

في تلك الأثناء كان فريق البحث قد توصل إلى بعض المعلومات المهمة تتمثل في عمل الضحية "ماري" مع أحد الأطباء الذي يُدعى "ريك تيغلروكانت هناك علاقة آثمة بين الطرفين، حيث كانت الضحية تعشق رئيسها في العمل.

لذا اتجهت الأنظار نحو الطبيب "تيغلر" ووجّه فريق المباحث الفيدرالية التهمة إلى ذلك الطبيب العاشق ولكن دون وجود أي أدلة، لذا لم تجد المحكمة أي شبهة حول الطبيب، فقامت بإطلاق سراحه على أن يخضع لمراقبة الـFBI.

خيوط القضية تتشابك، والمحقق الفذ جين بدأ يفكر في الأسباب الخفية التي أدت إلى وقوع الجريمة، فاكتشف وقتها أن الطبيب لم يقم بالجريمة وأن هناك من يستخدم "التنويم المغناطيسي" كوسيلة لجعل الأشخاص يقومون بالقتل.

بالفعل تحققت أفكار المحقق جين، فأثناء التحقيقات ظهر الغموض على وجه المحقق ريغزبي وقام بالعديد من الأفعال غير الطبيعية؛ فقام بضرب الطبيب "تيغلر" أثناء استجوابه، الأمر الذي أغضب رؤساءه وتم إيقافه عن العمل.

بدأ جين يوسع دائرة المشتبه في ضلوعهم بالجريمة، فقام باستجواب شقيقة الضحية والتي تُدعى "ليندزيوأثناء قيام جين بتوجيه الأسئلة إلى المتهمة ظهرت عليها علامات الارتباك والخوف، الأمر الذي جعل المحقق الفيدرالي يوجه الاتهام إليها.

بدأ فريق التحقيقات يراقب "ليندزي" على كثب، فوجد جين أن شقيقه الضحية على علاقة بالمحقق ريغربي، وأنها تقوم بتنويمه مغناطيسيا من أجل تنفيذ جرائمها، وبالفعل من خلال جهاز "تتبع الأشخاص" تمكن باتريك جين من معرفة مكان زيغربي.

وقتها كانت ليندزي تستعد للقيام بقتل الطبيب "تيغلر" بمساعدة زيغربي بعد أن أخضعته للتنويم المغناطيسي، ولكن استطاع جين برفقه المحققة لزبون من إفاقة زيغربي والقبض على "ليندزي" بتهمة قتل شقيقها بسبب الغيرة منها.