EN
  • تاريخ النشر: 01 أغسطس, 2009

القتل على طريقة المجرم الخطير "ريد جون"

البحث عن المجرم الخطير "ريد جون" مازال يتسم بالغموض بالنسبة للمحقق "باتريك جينولكن جريمة قتل ارتكبت في إحدى الولايات الأمريكية، اتخذ الجاني منها منهج "ريد جون" في التمثيل بالجثث، والرسم على حائط مسرح الجريمة بدماء الضحية.

  • تاريخ النشر: 01 أغسطس, 2009

القتل على طريقة المجرم الخطير "ريد جون"

البحث عن المجرم الخطير "ريد جون" مازال يتسم بالغموض بالنسبة للمحقق "باتريك جينولكن جريمة قتل ارتكبت في إحدى الولايات الأمريكية، اتخذ الجاني منها منهج "ريد جون" في التمثيل بالجثث، والرسم على حائط مسرح الجريمة بدماء الضحية.

تلك الجريمة المثيرة كانت بمثابة الأمل لفريق تحقيق المباحث الفيدرالية للعثور على "ريد جونفأحداث مثيرة وقعت في الحلقة الـ15 من المسلسل البوليسي THE MENTALIST؛ الذي يذاع ليلة الجمعة من كل أسبوع في تمام الساعة 21.00 على شاشة MBC ACTION.

على الفور اتجه فريق التحقيق بقيادة المحققة "لزبن" يرافقها المحققون بيلت وتشو، بينما كان جين في إجازة إجبارية بسبب بعض التجاوزات التي قام بها في التحقيقات الأخرى، ولكنه فور علمه بأن الجريمة تخص المجرم الخطير ريد جون، لم يتمالك جين نفسه، وقرر أن يضرب بقرارات رؤسائه عرض الحائط، وقطع إجازته الإجبارية من أجل الأخذ بثأره من جون.

تقابل الجميع داخل مسرح الجريمة، وتبين أن جريمة القتل تخص سيدة تدعى "أليسونوهي متزوجة من رجل أعمال، وبجوارها جثة أحد الأشخاص يدعى "تاننووجد الفريق الجثتين بعد أن قام الجاني بصعقهما بمسدس كهربائي، ورسم وجه مبتسم على إحدى حوائط الغرفة التي شهدت جريمته البشعة.

تذكر وقتها فريق التحقيق الجرائم التي ارتكبها المجرم جون، لذا وضع فريق FBI أنظاره تجاه ذلك المجرم الخطير، وبدؤوا جمع معلومات حول الضحايا وعلاقتهم بذلك المجرم؛ الذي أرهق رجال المباحث في البحث عنه لفترات طويلة.

خيوط القضية تتشابك، ولم يجد فريق التحقيق أي صلة بين الضحايا وذلك المجرم الخطير، لذا بدأ جين في البحث عن طريق آخر يدله على الجاني، فبدأ في استجواب أحد الأطباء النفسيين الذين كانوا يعالجون الضحية "أليسون".

ذهب جين إلى الطبيب الذي يدعى "واغنرواتضح أن له مشروعات في عديد من الدول الإفريقية، يحصل منها على المزيد من الأموال، وتعمل تحت شعار العمل الإنساني، وكان يشارك الضحية "تانن" في تلك المشروعات.

في تلك الأحداث الساخنة، يقوم أحد الأشخاص بطرق باب غرفة المحقق جين، ويترك له رسالة غامضة ثم يختفي، بمجرد قيامه بفتح الرسالة يتبين له أنها من المجرم جون، فيبحث جين عن الرسول الذي كان يحمل الرسالة؛ ولكنه لم يتمكن من العثور عليه.

تيقن جين وقتها أن هناك من يستغل اسم المجرم، ويقوم بارتكاب الجرائم بنفس منهجه، لذا شك جين في الطبيب واغنر، فقام بزيارته مجددا ليجد عنده أحد كتب جرائم القتل النفسية؛ التي تخص المجرم ريد جون.

واجه جين ذلك الطبيب النفسي؛ الذي اندهش بشدة من براعة جين في توصله للقاتل، وأكد له جين أنه هو القاتل، بعد أن شاهد عديدا من كتب الجرائم؛ التي تخص ريد جون، وأنه نفذ تلك الجريمة على طريقة ذلك المجرم الخطير، حتى يضلل العدالة.