EN
  • تاريخ النشر: 12 ديسمبر, 2010

"The Drs": التقزز يقي من عدوى البرد

كشفت دراسة صادرة عن جامعة "بريتش كولومبيا" عن أن حالة الانفعالات السلبية المتمثلة في التقزز الذي ينتاب الشخص عندما يرى آخر يسعل أو يعطس، تقوي جهاز المناعي بتنشيط مادة مقاومة تسمى "إنترلوبين 6" يزداد كمها بالدم بنسبة 24% عندما يحدث التقزز.

  • تاريخ النشر: 12 ديسمبر, 2010

"The Drs": التقزز يقي من عدوى البرد

كشفت دراسة صادرة عن جامعة "بريتش كولومبيا" عن أن حالة الانفعالات السلبية المتمثلة في التقزز الذي ينتاب الشخص عندما يرى آخر يسعل أو يعطس، تقوي جهاز المناعي بتنشيط مادة مقاومة تسمى "إنترلوبين 6" يزداد كمها بالدم بنسبة 24% عندما يحدث التقزز.

وقال الدكتور ترافيس -خلال الحلقة 58 من برنامج The Drs” “-: إن تلك الدراسة تعطي مفهوما جديدا للإنسان وجسده، مستنبطا أن تلك النتيجة تفسر حالة المناعة الطبيعية التي يكتسبها الأطباء تجاه كثير من الأمراض المعدية التي يعالجونها.

يذكر أن نزلات البرد هي مجموعة من أعراض خفيفة، تمثل السمة المشتركة لمعظم الأمراض الفيروسية، وتشفى تلقائيا في غضون بضعة أيام، وفقا للنظرية والممارسة.

وأوضحت الحلقة أن من أعراض "البرد" سيلان الأنف، السعال، التهاب الحلق، التعب، الحمى الخفيفة، آلام العضلات والصداع.

وأوصى الأطباء بتجنب الهرولة إلى الصيدليات للحصول علي الدواء؛ حبوبا، أو أكياسا، أو شرابا، أو أقراص استحلاب، مؤكدين خطورة ذلك.

ونصحوا بغسل اليدين بالماء الفاتر والصابون، كلما كان ذلك ممكنا بعد التمخط، لتجنب انتقال الجراثيم إلى العائلة، والزملاء، وكذلك تجنب لمس الأنف أو العينين.

ونصحوا أيضا بشرب كثير من الماء، فضلا عن الأعشاب وعصائر الفواكه، لإذابة المخاط القادم من الأنف والحنجرة، وبالتالي المساعدة على طرده، وبزيادة كمية المشروبات في حالة الحمى، وخاصة المشروبات الساخنة للتخفيف من التهاب الحلق واحتقان الأنف.