EN
  • تاريخ النشر: 11 نوفمبر, 2010

سيرز يحذر من الماء البارد أثناء الحمى

حذر الدكتور سيرز من الحمامات الباردة والفاترة لمريض الحمى، دون أدوية، ناصحا بشرب السوائل الباردة ووضع منشفة باردة على مؤخر العنق.

حذر الدكتور سيرز من الحمامات الباردة والفاترة لمريض الحمى، دون أدوية، ناصحا بشرب السوائل الباردة ووضع منشفة باردة على مؤخر العنق.

وأوضح الدكتور ترافيس خلال الحلقة 39- أن الحمى تحدث نتيجة وصول جرثومة إلى الدم، فيفرز الجسم مواد تحدث الحمى، تؤثر على موطن ضبط حرارة الجسم، حيث ترتفع درجة الحرارة لقتل الجرثومة، لكن الأوعية الدموية بالأطراف تنقبض، فيضعف وصول الدم لها، فتحدث برودة الدم والأطراف، كما يفعل الكبد كل ما بوسعه لإنتاج أكبر كم من الطاقة، والرعدة هي الأكثر فاعلية في رفع درجة الحرارة، لذا يعقبها عرق يكسر الحمى، ويضبط درجة حرارة الجسم إلى ما كانت عليه.

وأكد ترافيس أن انتفاض الجفون ينتج عن عدة أسباب؛ على رأسها قلة النوم أو الإرهاق أو الإفراط في القهوة أو إدمان الخمور، محذرا من أن ذلك قد ينتهي بالعجز عن الرؤية، ونصح باستشارة الطبيب حال حدوث ذلك.

وحذر سيرز من العادة الشعبية بتدليك الجسم بالكحول، لأن الجلد يتشربه، كما يتم استنشاقه فتعود الأوعية الدموية للانقباض نتيجة البرودة التي يحدثها الكحول، وترتفع درجة الحرارة مرة أخرى.