EN
  • تاريخ النشر: 01 ديسمبر, 2011

عمليات تكسب مرضى البله المنغولي الشكل الطبيعي بالفيديو.. "صينيات" يتخلصن من عيونهن الأسيوية بحثا عن الجمال الأمريكي في The Drs

جراحة في The Drs

الصينية جيني ماي تحت مبضع الجراح في The Drs

الطبيب يشق بمشرطه الجفن ليوسع العينين على حساب الجفن.

انتقد برنامج The Drs خضوع صينيات يعشن بالولايات المتحدة لعمليات الجفن المضاعف لتكبير عينيهن حتى يزلن ملامحهن العرقية الشرق أسيوية، فيبدين كالأمريكيات، وأكد الأطباء أن كل جنس له جماله الخاص.

ونقلت كاميرا The Drs الجراحة  التي أجرتها جيني ماي؛ وكان الطبيب يشق بمشرطه الجفن ليوسع العينين على حساب الجفن.

وانتقد الأطباء جراحات أخرى مثيرة للجدل، منها ما تقوم به فتاة لتشبه الدمية باربي، مؤكدين أن ما تسعى إليه ما هو إلا "وهم".

وناقش البرنامج فكرة استعمال الجراحة في تغيير ملامح مصابي البله المنغولي "متلازمة داون" ليزيلوا ملامحهم الخاصة فيبدون طبيعيين.

د. رام كيلاس -الذي يجري هذه الجراحات- برر نشاطه بأن المجتمع يراعي الشكل، لكن جيل وليامسون والدة معاق بالبله المنغولي يدعى "بلير" ويعمل ممثلا، رفضت مبرر كيلاس، واعتبرت أن هذه الجراحات تجاوزت الحدود؛ لأنها تصيب هؤلاء المعاقين بالإحباط.

ومرض البله المنغولي، وهو ما يطلق عليه متلازمة داون، ينتج عن خلل في عدد الكروموسومات، فطفل متلازمة داون لديه 47 كروموسوما بدل 46.