EN
  • تاريخ النشر: 29 أكتوبر, 2011

الحلقة 235: لا تهدئوا غضب أطفالكم بالحلوى

شارون، القلقة من السرطان

شارون بعد تأكدها من سلامتها من السرطان

"كسر غضب وثورة الأطفال، خاصة لمن تتراوح أعمارهم حول العامين، بالحلوى أو البسكويتهو ما أجمع الأطباء على رفضه.

  • تاريخ النشر: 29 أكتوبر, 2011

الحلقة 235: لا تهدئوا غضب أطفالكم بالحلوى

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 235

الأطباء أكدوا أن إرضاء الأطفال الغاضبين بالحلوى يغرس سلوك الغضب والابتزاز لدى لأطفال.

   الدكتور ترافيس، نصح الأم، صاحبة المشكلة خلال الحلقة 235- بتجاهل غضب ابنتها، بينما أوضح الدكتور سيرز أنه يكسر غضب أطفاله باصطحابهم للخارج، واستدركت الدكتورة ويندي، بالتحذير من تجاهل غضب الرضع، مؤكدة أن الطفل، قبل إكمال السنة، يجب أن يثق في والديه ثقة كاملة، بتلبية كل رغباته، وإلا سيصاب بالاكتئاب، مبكرا.

  شارون، سيدة تعاني من آلام ببطنها منذ 6 سنوات، لكنها تتخوف إجراء مسحة عنق الرحم، التي تعد اختبارا لمدى الإصابة بسرطان الرحم من عدمها، "وظلت هكذا رغم الألم الذي كاد يكون يومياحتى شجعتها الدكتورة ليزا، التي أجرته عليها، وبعدها خرجت شارون ضاحكة، بعدما تأكدت من سلامتها.

  ليزا كانت قد نصحت السيدات جميعا بإجراء مسحة عنق الرحم كل فترة، حتى لو لم تشعر بألم، مشددة على أن اكتشاف المرض مبكرا يمكن المريض من الإمساك بزمام الأمر، قبل استفحال المرض.