EN
  • تاريخ النشر: 15 أكتوبر, 2011

الحلقة 228: نحافة السيدات تؤدي إلى العقم

د. ترافيس

د. ترافيس يتحدث عن الثنائيات المتضادة

النحافة تقلل الدسم الذي ينتج الهرمونات، ما قد يوقف الدورة الشهرية والإباضة ويسبب العقم لدى المرأة.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 228

تاريخ الحلقة 15 أكتوبر, 2011

النحافة تقلل الدسم الذي ينتج الأستروجين، ما يفقد المفاصل مرونتها، ويحدث ذلك ألمًا في الظهر والرقبة، كما أنها قد توقف الدورة الشهرية والإباضة وتسبب العقم لدى المرأة؛ لأن الدسم أيضا هو الذي ينتج الهرمونات، هذا ما كشفته الدكتورة ليزا خلال الحلقة 228 التي جاءت تحت عنوان "الثنائيات المتضادة".

في المقابل كشفت دراسة أخرى أن 50% من الرجال يتركون صديقاتهم إذا أصابتهم السمنة، كما نقلت الحلقة نتيجة تقرير آخر خلص إلى أن اللاتي يشعرن بجمالهن يتسمون بالأنانية، واستضافت فتاتين إحداهن تشعر أنها جميلة لأن أمها زرعت فيها الثقة، والأخرى تسببت انتقادات رفيقها في إحساسها بالقبح، وهو ما انتقدته جيليان، معتبرة أن الجمال قناعة داخلية، داعية كل الفتيات إلى الحفاظ على طبيعتهن دون تغيير أو اصطناع، وعدم التأثر بتلك الانتقادات، واصفة مطلقيها بالمحطمين.

سامانثا حالة أخرى تشعر بافتقارها الجاذبية، لكن الأطباء دلوها على خبير تجميل، أعاد ثقتها بنفسها، واعترفت بعدها أن أساس الحسن هو استثمار المرأة لشكلها.

الأطباء أكدوا أيضًا، ووفقًا لاستطلاع رأي، أن الأثرياء أطول عمرًا من الفقراء؛ لأنهم يحصلون على طعام أجود ورعاية صحية أفضل، بفضل أموالهم.

مشكلة الإثنيات كان لها نصيب من نقاش الحلقة، فشكت بعض السوداوات من استهجان المجتمع الأمريكي للزواج المختلط إذا كان بين سوداء وأبيض، بينما يتقبله إذا كان العكس، وقال الأطباء إن الزواج المختلط بين الأعراق المختلفة في الولايات المتحدة يكثر بين الأسيويين، ثم الإسبانيين.