EN
  • تاريخ النشر: 19 فبراير, 2012

دور برنامج "أمنيتي" في رفع معنويات الأطفال المرضى

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

برنامج أمنيتي يلعب دورًا كبيرًا في علاج الأطفال المصابين بأمراض مزمنة ومستعصية، وذلك من واقع تجارب عملية للبرنامج مع عدد من الأطفال المرضى.

  • تاريخ النشر: 19 فبراير, 2012

دور برنامج "أمنيتي" في رفع معنويات الأطفال المرضى

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 19 فبراير, 2012

ناقشت حلقة يوم الأحد 19 فبراير/شباط 2012م من برنامج الثانية مع داود، دور برنامج أمنيتي في رفع الروح المعنوية للأطفال المرضى بأمراض مزمنة ومستعصية.

واستضافت الحلقة كلًا من سلطان بن طلال العتيبي مدير عام برنامج أمنيتي الذي تحدث عن البرنامج ونشأته ودوره والهدف منه والسبب الرئيس وراء هذه الفكرة، والآليات المتبعة لتنفيذ أمنيات الأطفال المرضى، والمجالات والطرق التي يمكن من خلالها التبرع للبرنامج لإشاعة روح التعاون وعمل الخير بين مكونات المجتمع السعودي.

وأجرى البرنامج اتصالًا هاتفيًّا بعدد من الأطفال الذين استفادوا من البرنامج، وكيف كان وقع هذا الأمر إيجابيًّا على روحهم المعنوية التي أثرت إيجابيًّا على استجابتهم للعلاج، وكيف كان شعورهم قبل وبعد تنفيذ أمنيتهم.

وأشارت نوال محمد الرشيد -باحثة اجتماعية بمركز الملك فهد الوطني لأورام الأطفال- إلى أن الطفل عندما يصاب بمرض مزمن، فإن حالته النفسية تسوء ويكون في أمس الحاجة إلى من يرفع روحه المعنوية، وشددت على أهمية البرنامج في إضفاء الأمل والتفاؤل في نفوس الطاقم المعالج وذوي الأطفال والفريق الاجتماعي المتابع للأمر، إضافة إلى الطفل نفسه.