EN
  • تاريخ النشر: 04 يونيو, 2011

دعوة إلى زيادة رسوم التدخين في السعودية

استضافت حلقة يوم السبت 4 يونيو/حزيران 2011م من البرنامج كل من: سليمان الصبي -الأمين العام لجمعية مكافحة التدخين- ود. عبد الله بن برجس الدوسري -عضو مجلس الشورى- للحديث عن نظام مكافحة التدخين.

  • تاريخ النشر: 04 يونيو, 2011

دعوة إلى زيادة رسوم التدخين في السعودية

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 04 يونيو, 2011

استضافت حلقة يوم السبت 4 يونيو/حزيران 2011م من البرنامج كل من: سليمان الصبي -الأمين العام لجمعية مكافحة التدخين- ود. عبد الله بن برجس الدوسري -عضو مجلس الشورى- للحديث عن نظام مكافحة التدخين.

وتطرق الضيوف إلى السر وراء تأخر صدور نظام مكافحة التدخين، على الرغم من أن مجلس الشورى بدأ مناقشته منذ 1421هـ، وما هي الحلول اللازمة لمكافحة انتشار التدخين في المملكة، وهل زيادة الرسوم على التدخين يكون له آثار إيجابية أم سلبية على حالة الإقلاع عن التدخين، أم أنه يكون وسيلة لزيادة أعمال تهريب هذه البضاعة إلى داخل المملكة.

وشدد الضيوف على أن زيادة الرسوم على التدخين من شأنها أن تقلل من مسألة انتشار التدخين، خاصة وأن الرسوم في المملكة لا تتجاوز ربع نظيرتها العالمية، وأن مجلس الشورى تبنى نص قرار زيادة سنوية بحيث لا تتجاوز نسبة الرسوم الجمركية المتراكمة 300% سنويًا، فيما يرى مجلس الوزراء أن تقرير نسبة الزيادة ينبغي أن يتم وفقا لقرار مجلس الوزراء.

وأشار الصبي إلى أن تجارب في دول الجوار وعلى رأسها تركيا تسبب رفع رسوم التدخين في تقليل عدد المدخنين خلال 3 أشهر بنسبة 15%.

وتحدث الضيوف عن الأسباب الأخرى وراء انتشار عادة التدخين في المملكة، وهل هناك علاقة للأقران والأصدقاء في انتشار تلك العادة، وهل قرب البقالات التي تبيع التبغ مسؤولة عن ذلك، عن دور جمعية مكافحة التدخين في مكافحة هذه العادة السيئة وعدد الفروع المنتشرة للجمعية في أنحاء المملكة، وهل موازنتها المالية كافية لدعم أنشطتها أم لا.

وتعد المملكة العربية السعودية أول دولة في العالم أصدرت نظام منع الترويج للتدخين في وسائل الإعلام، ووصل عمره إلى 37 عامًا أي منذ 1395هـ ومنتصف السبعينات الميلادية، وعلى الرغم من هذا فإن الوضع العام فيما يتعلق بالتدخين لا يزال سيئًا، فنظام المكافحة لا يزال هناك تردد في إصداره، كما أن لجنة مكافحة التدخين لم يتم تفعيلها حتى الآن، وعلى الرغم من صدور تعليمات من مسؤولين حكوميين بمنع التدخين في أماكن بعينها، فإن عادة التدخين لا تزال تمارس في هذه الأماكن.

وأكد الصبي أن المشرع ورأس الهرم يأمر وهناك أشخاص يعطلون تنفيذ هذه التعليمات، وأشار إلى أنه رغم أن نظام مكافحة التدخين أعلن 1424هـ في جلسة مجلس الوزراء وتم الإبلاغ أنه خلال 6 شهور تصدر اللائحة التنفيذية لهذا المشروع، فإنه حتى الآن لم يصدر.

أما الدكتور الدوسري، فقد أشار إلى أن هذا النظام بدأ دراسته في 1421هـ، إلا أن هذا النظام بقي فترة طويلة دون دراسة وتم إعادته الآن إلى المجلس لإعادة دراسته وهناك رغبة من أعضاء الشورى في إصدار هذا النظام بأسرع وقت، معتبرا أنه من حسن الحظ أن المواد التي بها تباين بين مجلس الوزراء ومجلس الشورى هي مواد محدودة جدًا.

وأشار الدوسري إلى أن الزيادة في الرسوم على التدخين ستكون سببًا مباشرًا في إقلاع كثير من المدخنين عن عادة التدخين، أو على الأقل الإقلال من أعداد المدخنين.