EN
  • تاريخ النشر: 15 مارس, 2011

بنك التسليف: دعْمنا بـ20 مليار ريال ينهي قوائم الانتظار

تحدثت حلقة يوم الاثنين 14 مارس/آذار 2011 من البرنامج عن بنك التسليف بعد التمويل الإضافي الذي حصل عليه الذي وصلت قيمته إلى 20 مليار ريال سعودي.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 14 مارس, 2011

تحدثت حلقة يوم الاثنين 14 مارس/آذار 2011 من البرنامج عن بنك التسليف بعد التمويل الإضافي الذي حصل عليه الذي وصلت قيمته إلى 20 مليار ريال سعودي.

وتطرَّقت الحلقة إلى مسألة من يحق له كفالة المقترض، وهل هذا الأمر حكر على العسكريين فقط أم يحق لأي مواطن أو موظف أو الشركات الكبرى في المملكة القيام بهذه المهمة.

وناقشت الحلقة قضية السقف المادي المتعلق برواتب السعوديين، والذي يستحق عنده المواطن الحصول على القرض، وإمكانية رفع قيمة هذا السقف، وحجم القروض المتأخرة حاليًّا، وكيفية الموازنة بين طلبات الاقتراض ورأس مال البنك.

وأوضح الدكتور إبراهيم بن عبد العزيز الحنيشي مدير عام بنك التسليف السعودي، أن الدعم المادي الجديد يساعد البنك على إنهاء قوائم الانتظار لديه التي بلغت 141 ألف طلب.

وأضاف أن البنك استطاع حتى الآن إنهاء 63 ألف بنسبة 50% تقريبًا من قيمة الطلبات الموجودة لديه، لافتًا إلى أن البنك لديه قروض للمشروعات الصغيرة يبدأ النظر فيها خلال أسبوعين.

وأشار إلى أن قروض المشروعات تصل إلى مليارَيْ ريال، بحدٍّ أقصى 4 ملايين ريال للمشروع، وأن البنك يدرس الطلبات المُقدَّمة قبل تحديد قيمة القرض؛ وذلك وفقًا لدراسات الجدوى.

وأضاف أن هناك توجهًا إلى تفعيل جانب الادخار في البنك، وتهيئة بيئته لدخول حلبة المنافسة، موضحًا أنه مع دعم بنك التسليف ورفع رأسماله صار من المتوقع أن يصبح البنك كبيرًا، وأن ينافس بقوة حتى مع البنوك التجارية في نوعية الأداء والخدمة.

وعن إمكانية رفع البنك سقفَ الرواتب التي تستحق القروض إلى 10 آلاف ريال، أوضح الحنيشي أنه يرى أن من يأخذ هذا الراتب يستحق القرض، وأن البنك عليه أن يدرس مدى قدرته على الوفاء بالتزاماته، وأنه قبل اتخاذ قرار مثل هذا ينبغي الموازنة بين رأسمال البنك وعدد القروض المُفترَض منحُها؛ لتجنُّب قوائم الانتظار التي تنتج من عدم قدرة البنك على تلبية الطلبات.

وعن سر رفض البنك إعطاءَ قروض شخصية لمن يتزوج فتاة من خارج المملكة، أوضح الحنيشي أنه عندما صيغ هذا المبدأ كان الهدف تزويج الفتيات السعوديات، ومن باب التشجيع والتحفيز على الزواج بالمواطنة، وحتى يكون هناك نفع مزدوج للشباب والبنات في السعودية.

وبالنسبة إلى أنواع القروض الاجتماعية، أوضح الحنيشي أن هناك قروض زواج، وقروض أسرة لتغطية كل ما تحتاج إليه الأسرة، خاصةً للمواطنين أصحاب الدخول المحدودة، والقرض الثالث والأخير هو قرض الترميم.