EN
  • تاريخ النشر: 30 أبريل, 2011

السريحي يعيد الجدل حول موقف السعوديين من الإعلام الأمريكي

تحدثت حلقة السبت 30 إبريل/نيسان 2011م من البرنامج حول قصة الشاب السعودي مشاري السريحي، الذي وافته المنية غرقًا في بحيرة بولاية أوهايو الأمريكية أثناء محاولته إنقاذ صديقه الأمريكي من الغرق.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 30 أبريل, 2011

تحدثت حلقة السبت 30 إبريل/نيسان 2011م من البرنامج حول قصة الشاب السعودي مشاري السريحي، الذي وافته المنية غرقًا في بحيرة بولاية أوهايو الأمريكية أثناء محاولته إنقاذ صديقه الأمريكي من الغرق.

وأعادت قصة غرق الشاب السعودي الجدل حول موقف الإعلام الأمريكي من القضايا السعودية؛ حيث اتهم بعض الضيوف أن الإعلام الأمريكي لديه أجندة تآمرية على كل ما هو سعودي والدليل تجاهله لقصة غرق مشاري رغم أن بها كل عناصر القصة الإنسانية.

وفي المقابل، رفض آخرون هذه الفكرة، وأكدوا أن المسؤولية تقع في الأساس على الإعلام السعودي، الذي لم يتعامل مع قصة غرق السريحي، وأنه اكتفى بعملية الشحن العاطفي للمواطن السعودي ضد كل ما هو غربي دون أن يقدم له المعلومة الحقيقية والصادقة، التي يستقيها من مصادرها.

وأكد الضيوف أن الآخرين في الخارج لديهم دائما القدرة على تغيير سياساتهم وقراراتهم إذا ثبت لهم خطئها، أو أنها على الأقل لا تخدم المصالح الحقيقية التي من أجلها وضعت هذه القرارات.

وكان الأحد الماضي قد شهد حادثة غرق المواطن السعودي مشاري السريحي، الذي يدرس في ولاية أوهايو الأمريكية، وتضاربت الأنباء حول حقيقة الحادثة، وكونه بطلا من عدمه.

فقد ذكرت وسائل الإعلام السعودية نقلا عن مصادر مقربة من السريحي أن الغريق السعودي توفي بعد أن حاول إنقاذ أحد الأمريكيين، الذي كان معه على متن قارب صيد أثناء خروجهم في رحلة بإحدى بحيرات أوهايو، وفقا لرواية الطفل مايكل ابن الضحية الأمريكي، في حين تجاهل الإعلام الأمريكي الواقعة، وأكد أن مايكل هو الذي ساعد نفسه حتى خرج إلى الشاطئ ومن ثم استدعى رجال الإنقاذ الذين عثروا على جثتي المواطن السعودي وصديقه الأمريكي.