EN
  • تاريخ النشر: 05 أكتوبر, 2010

الرخص المهنية والتجارية قضية يُعاني منها الشباب

ناقشت حلقة يوم الإثنين 4 أكتوبر/تشرين الأول من برنامج "الثانية مع داود" قضية الرخص المهنية والتجارية التي يعاني منها كثير من الشباب السعودي الراغبين في ممارسة أي نشاط تجاري أو مهني، والتعقيدات التي يواجهونها في هذا الشأن.

  • تاريخ النشر: 05 أكتوبر, 2010

الرخص المهنية والتجارية قضية يُعاني منها الشباب

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 04 أكتوبر, 2010

ناقشت حلقة يوم الإثنين 4 أكتوبر/تشرين الأول من برنامج "الثانية مع داود" قضية الرخص المهنية والتجارية التي يعاني منها كثير من الشباب السعودي الراغبين في ممارسة أي نشاط تجاري أو مهني، والتعقيدات التي يواجهونها في هذا الشأن.

كما ناقش الإعلامي داود الشريان ضيوفه في دور وزارة التجارة في التعامل مع هذه المشكلة، وتداخل الاختصاصات ونوعية الرخص التي يحتاجها كل مشروع، وردود المسؤولين وضيوف البرنامج حول اتهامات التأخر في منح هذه الرخص.

وتناول البرنامج الإجراءات المتبعة لمن أراد أن يحول رخصته من مهنية إلى سجل تجاري، ومدى تشجيع وزارة التجارة للشباب لتنويع أنشطتهم الاقتصادية والاستثمارية لزيادة مدخولاتهم.

كما تطرق الشريان إلى قضية شكوى بعض الشباب من اشتراطات صحة البيئة المتعلقة بفتح نشاط تجاري خاص بافتتاح مطعم مثلا، كأن تشترط مساحة معينة للمطبخ، وهي نسبة كبيرة جدا مقارنة بمساحة المطعم ككل، وهل هذه المعايير ثابتة أم تتغير حسب نشاط ونوعية الأطعمة التي يقدمها المطعم؟.

وأثارت الحلقة تساؤلا طرحه أحد المستمعين على الضيوف حول سر التعقيدات المصاحبة للحصول على سجل تجاري، وخاصة إذا كانت هذه الرخصة لمنشأة صناعية.

وتطرقت الحلقة كذلك إلى قضية التنسيق الكامل بين أمانات المناطق المختلفة والجهات المعنية بإصدار التراخيص التجارية، أم أن أمر التواصل بين هذه المؤسسات يقع على عاتق المستأجر أو الراغب في استحداث أي نشاط تجاري أو صناعي خاص به.

واستضاف الشريان خلال الحلقة حسان عقيل، وكيل وزارة التجارة والصناعة للتجارة الداخلية، والمهندس سليمان البطحي، مدير عام الإدارة العامة وصحة البيئة بأمانة منطقة الرياض، والمقدم ماهر أحمد العبيد، مدير إدارة الدفاع المدني في محافظة شقرا، وعلي المزيد، الكاتب الصحفي.