EN
  • تاريخ النشر: 02 ديسمبر, 2010

الإيدز.. معدلات الإصابة به في المملكة وطرق الوقاية

تحدثت حلقة يوم الأربعاء 1 ديسمبر/كانون الأول 2010 من البرنامج عن مرض الإيدز ووضعه في المملكة؛ وذلك بمناسبة اليوم العالمي للإيدز، كما ناقشت الحلقة أسباب الإصابة بالمرض ومعدلاتها بين المواطنين السعوديين، وكيف يمكن للشخص حماية نفسه من الإصابة به.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 01 ديسمبر, 2010

تحدثت حلقة يوم الأربعاء 1 ديسمبر/كانون الأول 2010 من البرنامج عن مرض الإيدز ووضعه في المملكة؛ وذلك بمناسبة اليوم العالمي للإيدز، كما ناقشت الحلقة أسباب الإصابة بالمرض ومعدلاتها بين المواطنين السعوديين، وكيف يمكن للشخص حماية نفسه من الإصابة به.

وناقشت الحلقة كذلك الإجراءات المتبعة في الكشف عن مرض الإيدز، وإمكانيات المختبرات، ومدى قدرتها على تحديد المدة التي انتقل فيها المرض إلى المصاب، وعن معدلات الإصابة بالمرض، أفي زيادة أم نقصان، خاصةً في المملكة، ودور الوعي في الوقاية من المرض أو حتى التعامل معه في حالة المعرفة بخبر الإصابة، ودور الفحص قبل الزواج في كشف الكثير من الحالات.

كما ناقش الإعلامي داود الشريان مقدِّم البرنامج مع ضيفة الحلقة الدكتورة سناء فلمبان مدير عام برنامج الإيدز والمشرفة العامة على قسم المناعة في وزارة الصحة ورئيسة مجلس إدارة جمعية الإيدز في منطقة مكة المكرمة- العلاقة بين الكشف المبكر للإصابة بالمرض وإمكانية التعامل معه بصورة أفضل مقارنة بحالة اكتشافه في مراحل متأخرة.

وأكدت الدكتورة سناء أن الأرقام المسجَّلة في وزارة الصحة منذ بداية التسجيل للمرض في الفترة بين عامي 1984 وحتى نهاية عام 2009؛ وصلت إلى 15 ألفًا و213 حالة؛ منها 4019 سعوديًّا و11 ألفًا و194 غير سعودي.

وحول الفئات المصابة في كل عام بين الرجال والنساء، فإن النسبة تختلف من عامٍ لآخر، لكن في الغالب يفوق عدد الرجال عدد النساء؛ ففي عام 2009 كانت نسبة عدد المصابين من الرجال إلى النساء 4 إلى واحد.

وبالنسبة إلى أسباب الإصابة بين السعوديين، أوضحت فلمبان أن أسباب الإصابات تختلف من عامٍ لآخر؛ فوفقًا لإحصائيات 2009 كانت غالبية الإصابات ناتجة من الممارسات الجنسية بنسبة 95%، و3% كان سببه المرجَّح الانتقال من الأم المصابة إلى الطفل، و2% فقط كانت عن طريق إدمان المخدرات، مؤكدةً أن المملكة تظل واحدة من أقل دول العالم في معدلات الإصابة بالمرض.

وأكدت الدكتورة سناء أهمية الكشف المبكر عن الإصابة بالفيروس؛ لأنه يساعد الأطباء على تحديد حجم الفيروس، إضافةً إلى إمكانية قياس نسبة المناعة؛ ما يساعد على وصف العلاج المناسب للحد من مستوى تدهور جهاز المناعة عند الإنسان، كما أنه يحد من انتقال المرض بطرق العدوى إلى الشخص السليم.

كما نقلت حلقة الأربعاء تجارب حقيقية من الواقع لعددٍ من مرضى الإيدز، وكيف أمكنهم التعامل مع المرض والتعايش معه، خاصةً الأزواج أو من يعيشون في أسرة واحدة، وكيف اكتشفوا إصابتهم بالإيدز، وأسباب الإصابة.