EN
  • تاريخ النشر: 04 أغسطس, 2011

طاش يفتح ملف القضاة الفاسدين في ثالث حلقاته

يبيع بعض القضاة ذمتهم من أجل تحقيق مكاسب مادية، الأمر الذي يؤدي إلى اهتزاز العدالة وانتشار الظلم.

يبيع بعض القضاة ذمتهم من أجل تحقيق مكاسب مادية، الأمر الذي يؤدي إلى اهتزاز العدالة وانتشار الظلم.

مسلسل طاش في حلقته الثالثة ألقى الضوء على هذه الظاهرة من خلال شخصية القاضي عبد الله، الذي يتعمد الحكم لصالح إحدى الشركات التي تعطيه رشوة مقابل أحكامه.

أحد المظلومين على يديه حاول فضحه من خلال تجميع ملف يضم مخالفاته، وتقديمه لمكتب التحقيق والادعاء، لكنه بحيلة خبيثة استطاع أن ينجو من التهم المنسوبة إليه.

في المقابل تم توجيه الاتهام لأحد عمال المحكمة الذي قام ببيع آلة كاتبة قديمة وأخذ ثمنها لنفسه، لكن الرجل تعجب كيف يتم القبض عليه في مثل هذا الثمن البخس وترك الملايين التي قام بجمعها القاضي عبد الله.