EN
  • تاريخ النشر: 15 أغسطس, 2010

طاش 17 تثير قضية "تعدد الأزواج"

حاول المسلسل الخليجي الكوميدي "طاش17" التصدي لظاهرة تعدد الزوجات، التي تعاني منها عديد من المجتمعات العربية، التي تؤثر بشكل سلبي على كثير من الأسر، وتساهم بشكل كبير في تدمير العلاقات بين أفرادها.

  • تاريخ النشر: 15 أغسطس, 2010

طاش 17 تثير قضية "تعدد الأزواج"

حاول المسلسل الخليجي الكوميدي "طاش17" التصدي لظاهرة تعدد الزوجات، التي تعاني منها عديد من المجتمعات العربية، التي تؤثر بشكل سلبي على كثير من الأسر، وتساهم بشكل كبير في تدمير العلاقات بين أفرادها.

وتعرضت الحلقة الرابعة، التي عرضت السبت الـ 14 من أغسطس/آب على MBC، وكتب فكرتها "ماهر الشويعر" والمأخوذة عن مقال "نادين البديرلهذه الظاهرة من خلال تبديل المواقع؛ حيث يتم وضع الزوج محل الزوجة في هذه الحالة، عن طريق الزوجة "نورة" الثرية، التي تستطيع ماديًّا وجسديًّا الزواج من أكثر من رجل.

ففي البداية، تزوجت نورة من سليمان (الفنان عبدالله السدحانغير أنها شعرت بالملل من أسلوب معيشته وإهماله لها وفي نفسه، نتيجة اهتمامه الزائد بعمله، فقررت الزواج من شخص آخر وهو "فهد"؛ حيث قضت معه أيام معدودة، وتبحث عن الزوج الثالث لتجد "أسامة" فانبهرت بطريقة حياته وهيئته الاجتماعية.

وعندما شعرت نورة بالملل من أزواجها السعوديين، قررت الزواج برابع من جنسية أخرى، ما دامت تملك من المال والصحة ما يؤهلها لذلك (في انتقاد لسلوك بعض الرجال السعوديين الذين يتزوجون من خارج بلادهم).

لكن المفاجأة كانت عندما قررت نورة الزواج بخامس؛ حيث أجرت قرعة بين أزواجها الأربعة، حتى تطلق أحدهم كي تتمكن من الزواج، ليكون ذلك هو سليمان، الذي بكى بشدة، مؤكدا أنه لن يتمكن من العيش بدونها، وأنه سينهار بعد الطلاق منها.

وفي هذه الأثناء تبدأ الإثارة، عندما يفاجأ الجميع بأن هذه الأحداث، ما هي إلا فيلم يتصدى لقضية تعدد الزوجات، وفي مواجهة اعتراض الجمهور على فكرته، أكدت مخرجة الفيلم "نوال أحمد" أنها تعمدت اللجوء لهذا الأسلوب، كي يعلم الجمهور شعور المرأة التي يتزوج عليها زوجها على سبيل التفاخر أو التباهي فقط.

وأشارت نوال إلى أن المرأة إنسانة ولديها مشاعر وأحاسيس، أكثر مما يملكه الرجال، وكانت تريد أن يشعر الرجل بجزء بسيط مما تشعر به المرأة، عندما تتبدل الأمور ويضع كل منهما نفسه مكان الآخر.