EN
  • تاريخ النشر: 29 أغسطس, 2010

خالد سامي: لم نسئ للدين بإثارة "الاختلاط بالحرم" في طاش

أعرب الفنان خالد سامي عن دهشته تجاه الجدل الدائر حول إحدى حلقات المسلسل الكوميدي "طاش" 17، التي جسّد فيها دور أستاذ جامعي يدعو إلى إعادة بناء الحرم المكي من أجل توفير أماكن للنساء، والقضاء على الاختلاط بين الجنسين.

  • تاريخ النشر: 29 أغسطس, 2010

خالد سامي: لم نسئ للدين بإثارة "الاختلاط بالحرم" في طاش

أعرب الفنان خالد سامي عن دهشته تجاه الجدل الدائر حول إحدى حلقات المسلسل الكوميدي "طاش" 17، التي جسّد فيها دور أستاذ جامعي يدعو إلى إعادة بناء الحرم المكي من أجل توفير أماكن للنساء، والقضاء على الاختلاط بين الجنسين.

وقال سامي -وفقاً لما نُشر بصحيفة الرياض السعودية- إنه واجه سيلاً من الاتصالات التي تستنكر ظهوره في الدور الذي قدمه في الحلقة السادسة عشرة من مسلسل "طاش17" والتي كانت بعنوان "الاختلاط".

ورداً على الانتقادات التي واجهتها الحلقة وأسلوب طرحها.. قال سامي "أنا رجل مُتديّن، وأبي رحمه الله رجل متديّن، وأنا حريصٌ على عدم المساس بالدين، وما طرح في الحلقة هو تناول لقصة حقيقية حدثت على أرض الواقع وأبطالها معروفون، وأريد أن أوضح أن ما قُدم في الحلقة لا يمس الدين، ولكنه يتناول من يتعاملون باسم الدين، ونحن جسَّدنا الحدث لنعرض سلبياته".

وأضاف سامي "نحن مع الدين قلباً وقالباً، وأرجو من البعض أن يكون لديهم أفق أوسع، وألا يعتقدوا أننا نعتدي على ديننا العظيم، خاصة وأن كثيراً من رجال العلم أباحوا الاختلاط غير المؤدي إلى الخلوة".

وتابع "لا أنسَ أن أشيد بالكثير من الاتصالات الواعية التي تلقيتها من رجال محسوبين على التيار الديني فهموا الحلقة على مرادها، وأدركوا أننا ننتقد الأشخاص لا الدين نفسه".

وكانت الحلقة 16 من "طاش 17" قد تطرقت إلى قضية الاختلاط بين الرجال والنساء، والآراء المتعارضة حولها، ودارت الأحداث حول الشيخ راشد (ناصر القصبي) الذي يسعى بشتى الطرق إلى منع الاختلاط في المجتمع، ويحثّ راشد صديقه "حمد" (خالد سامي) الأستاذ الجامعي على التصدي لهذا الأمر في الجامعات، بعدما أقنعه بحرمة ذلك.

وبدوره التزم حمد -طبقا للحلقة- بكلام الشيخ، لدرجة أنه طالب -في أحد اللقاءات التليفزيونية- بهدم الحرم المكي وتأسيسه من جديد لتوفير أماكن خاصة بالنساء لمنع الاختلاط أثناء الطواف.