EN
  • تاريخ النشر: 19 نوفمبر, 2013

هل تكون نهاية ميجيل على يد حبيبته السابقة؟

ميجيل

ميجيل

بعدما ظن الشاب "ميجيل" أنه قد تخلص نهائياً من علاقته بصديقته السابقة "شانيجواوبدأ يتأهب لحياة جديدة مع حبيبته "كاميلا" ووالده الثري "أرنستوظهرت من جديد "شانيجوا" لكن هذه المرة تحمل طفلين بين أحشائها تدّعي أنه هو والدهما الشرعي.

  • تاريخ النشر: 19 نوفمبر, 2013

هل تكون نهاية ميجيل على يد حبيبته السابقة؟

بعدما ظن الشاب "ميجيل" أنه قد تخلص نهائياً من علاقته بصديقته السابقة "شانيجواوبدأ يتأهب لحياة جديدة مع حبيبته "كاميلا" ووالده الثري "أرنستوظهرت من جديد "شانيجوا" لكن هذه المرة تحمل طفلين بين أحشائها تدّعي أنه هو والدهما الشرعي.

"ميجيل" رفض من الوهلة الأولى الاعتراف بأبوته لهذين الطفلين، فما كان من شانيجوا إلا أن تؤكد ادعائها وتلح عليه ليعيد علاقته بها ويتزوجها رسمياً حتى تتمكن من تربيهما تربية سليمة، خاصة وأنها لا تمتلك أي أموال.

لكن "ميجيل" رفض كل توسلات ودموع صديقته السابقة "شانيجوا" وهددها إذ هي فكرت في تصعيد الأمر إلى القضاء لإجباره على الاعتراف بهما في المستقبل.

فهل تلجأ شانيجوا، زعيمة العصابة، إلى هدم المعبد على الجميع، والانتقام من ميجيل بقتله، لكي تحرم غريمتها "كاميلا" منه حتى لا تفوز به وبثروته التي سوف يرثها عن والده أرنستو؟

استفتاء