EN
  • تاريخ النشر: 18 أكتوبر, 2012

لم تتوقّع خروج أعمال بهذا المستوى العالي داية طاحون الشر: لن أغادر سوريا .. و"ياسمين عتيق" أحدث أعمالي

الفنانة السورية منى واصف

الفنانة السورية منى واصف

الفنانة السورية منى واصف رفضت مغادرة سوريا وأكدت أنها لم تخرج من مدينة دمشق مكان إقامتها منذ بداية الأحداث في سوريا واصف قالت :سوريا أعطتنا أجمل ما لديها قبل الأحداث ومن غير الممكن أن يتركها أبناؤها في هذه الظروف الصعبة.

  • تاريخ النشر: 18 أكتوبر, 2012

لم تتوقّع خروج أعمال بهذا المستوى العالي داية طاحون الشر: لن أغادر سوريا .. و"ياسمين عتيق" أحدث أعمالي

الفنانة السورية منى واصف رفضت مغادرة سوريا وأكدت أنها لن تسافر خارج البلاد أبداً كما فعل العديد من الفنانين السوريين في ظل الأوضاع المتوترة التي تعيشها البلاد. واصف قالت إنها لم تخرج من مدينة دمشق مكان إقامتها منذ سنة وثمانية أشهر, أي منذ بداية الأحداث في سوريا.

 وقالت واصف التى تقوم ببطولة مسلسل طاحون الشر على MBC1 في تصريحات خاصة لـ mbc.net "أخذت قرار عدم الرحيل, وسأبقى في سوريا مهما جرى, ولا أفكر بخيار السفر بالمطلق", وأضافت "سوريا أعطتنا أجمل ما لديها قبل الأحداث ومن غير الممكن أن يتركها أبناؤها في هذه الظروف الصعبة التي تعيشها".

وأشارت واصف إلى أنها تمارس حياتها بشكل طبيعي في دمشق, وأنها ستبقى مستمرة بالمشاركة بالأعمال الدرامية, متمنية أن يعود الأمان والأمن لسوريا عمّا قريب.

و تستعد الفنانة السورية إلى أنها  للمشاركة ببطولة مسلسل البيئة الشامية "ياسمين عتيق" عن نص رضوان شبلي ومن إخراج المثنى صبح, ويغطي المسلسل مرحلة توثيقية مهمة وحسّاسة من تاريخ سوريا في ثلاثينيات القرن التاسع عشر من حكم الوالي رؤوف باشا على دمشق، مروراً بحكم علي وسليم باشا، وصولاً إلى حملة إبراهيم باشا والازدهار الذي سيحل بالبلاد لاحقاً.

وحول مشاركتها بالجزء الثالث من مسلسل "ولادة من الخاصرة" عن نص الكاتب سامر رضوان ومن إخراج رشا شربتجي, أكدت واصف أنها مستمرة فى تجسيد شخصية "أم جابر" ضمن خطوط جديدة وفقاً لرؤية الكاتب.

وعن رأيها بمستوى الدراما السورية في ظل الأحداث قالت واصف "لم أتوقّع ان تخرج أعمال سورية على الشاشة بهذا المستوى وخاصة في ظل الأوضاع الصعبة التي تعيشها البلاد, فرغم كل شيء كان هناك أعمال جيدة, كذلك كان هناك إقبال جماهيري عليها,

و أشارت الفنانة القديرة إلى أن غير المتفائلين توقعوا هبوط وتراجع للدراما السورية, ولكن ثبت العكس حالما عرضت تلك الأعمال على الشاشات العربية ونالت رضا المشاهدين والنّقاد.

 واصف أعربت عن رضاها التام عن مشاركاتها الدرامية في الموسم الماضي, وأكدت أن محبة الناس هي الأساس بالنسبة لها, مشيرة إلى أنها ورغم الأحداث سمعت من جمهورها نفس عبارات الإعجاب والتقدير المعتادة.