EN
  • تاريخ النشر: 18 أغسطس, 2011

الحلقة 18: قرار كبير

تعلّم صناعة القرار وكيفية اتخاذه، وكذلك أنواعه وعناصره.. هذا ما ناقشه، د. عبد العزيز الأحمد -المشرف العام على مركز حلول للاستشارات والتدريب- ففي حلقة اليوم من برنامج " تغيير× تطويروالتي تحدث فيها عن أهميه اتخاذ القرار باعتباره عنصرا مهما وضروريا للنجاح.

  • تاريخ النشر: 18 أغسطس, 2011

الحلقة 18: قرار كبير

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 18

تاريخ الحلقة 18 أغسطس, 2011

تعلّم صناعة القرار وكيفية اتخاذه، وكذلك أنواعه وعناصره.. هذا ما ناقشه، د. عبد العزيز الأحمد -المشرف العام على مركز حلول للاستشارات والتدريب- ففي حلقة اليوم من برنامج " تغيير× تطويروالتي تحدث فيها عن أهميه اتخاذ القرار باعتباره عنصرا مهما وضروريا للنجاح.

الأحمد استشهد بعدد من المشاهير الذين تبوءوا مكانة مهمة في أوطانهم ودوليا لقدرتهم على اتخاذ القرار في الوقت المناسب، ولم تغير تلك القرارات مجرى حياتهم فقط، وإنما أثرت في حياة الآخرين أيضا.

مهاتير محمد -رئيس الوزراء الماليزي السابق، وصانع نهضة بلاده- أشار إليه الأحمد عندما اتخذ قراره بترك الطب ليدخل مجالا أوسع من ذلك هو مجال السياسية ليغير حياته ويغير من بلاده، كما اتخذ قرارا بإصدار كتاب يتحدث عن النهوض والإدارة والأمجاد وسيادة الأمة، وهو الأمر الذي أدى إلى قيام بعض المناوئين له بسجنه، وخاصة بعد أن شدد على أن الإسلام هو دين الدولة في ماليزيا وهويتها.

المثال الثاني الذي ذكره الأحمد كان مع الشيخ سليمان الراجحي، الذي اتخذ قرارات حاسمة في حياته، ومنها دخول مجال الصيرفة الإسلامية، والتعامل مع المستجدات الحديثة لها، وكان له قرار آخر أحدث ضجة كبيرة بين أوساط المجتمع، عندما استغنى عن ثروته وتبرع بأغلبها للأوقاف، بينما ترك الباقي لأبنائه.

ولم يفت الأحمد ذكر رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوجان الذي اتخذ قرارا بترك الرياضة ليدخل عالم السياسة، ويقوم ببعض الأنشطة السياسية الشبابية، حتى إنشاء حزب العدالة والتنمية، والذي انطلق معه بنجاحاته الإسلامية.

قرارا آخر لأردوجان ذكره الأحمد، عندما قرر رئيس الوزراء التركي مغادرة دافوس اعتراضا على تصرفات ما يعانيه الجانب الفلسطيني، واصفا ذلك بأنه رسالة أقوى من الكلمات والعبارات الطنّانة.

ومع نموذج آخر، وهو الدكتور عبد الرحمن السميط، الطبيب والداعية ورئيس جمعية العون المباشر، والذي اتخذ قرارا نهائيا بترك الطب، مؤكدا أن اتخاذ قرار فاشل أفضل من عدم اتخاذ قرار.