EN
  • تاريخ النشر: 04 سبتمبر, 2012

الحلقة 4: عزل الأمير "مراد".. والتخطيط لتنصيب "عبد الحميد" بدلاً منه

عبد الحميد

عبد الحميد

الحالة الصحية المتدهورة التي وصل إليها الأمير مراد، دفعت مدحت باشا إلى اتخاذ قرار بعزله وإصدار فتوى بتنصيب عبد الحميد سلطانا للدولة العثمانية بدلاً منه.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 4

تاريخ الحلقة 04 سبتمبر, 2012

الحالة الصحية المتدهورة التي وصل إليها الأمير مراد، دفعت مدحت باشا إلى اتخاذ قرار بعزله وإصدار فتوى بتنصيب عبد الحميد سلطانا للدولة العثمانية بدلاً منه.

وفي الحلقة بدا مراد وكأنه في طريقه إلى الجنون أو الهلاك، فاقترح عبد الحميد استدعاء طبيب نمساوي ماهر لمعالجته، بينما أصرت السلطانة والدة مراد على أن يتولى طبيب القصر مهمة علاجه.

التشنجات والحركات الهستيرية.. كانت تلك هي ردود أفعال الأمير مراد منذ أن عرف بسعي حسن بيك شركس للانتقام ممن تآمروا على السلطان الراحل عبد العزيز وخططوا لقتله.

حالة مراد النفسية استاءت للغاية، مما انعكس سلبياً على صحته، فأصبح يرى أشياء ليست موجودة في الواقع، فأحيانا يرى فئران، وكثيراً ما يستيقظ على كابوس مريب.

ورغم هذه الظروف، استمر رشدي باشا ومعاونيه في الضغط على مراد لتوقيع بعض الأوراق المهمة، فأبدت السلطانة استيائها من إلحاحهم وهم يعرفون أن السلطان بحاجة إلى الراحة.