EN
  • تاريخ النشر: 11 سبتمبر, 2012

الحلقة 11: السلطان العثماني يعزل الصدر الأعظم

سقوط الخلافة

مراد باشا حزين على مصيره داخل الدولة العثمانية

المكائد وألاعيب كبار رجال الدولة أصبحت السبب الرئيسي في ضعف الدولة العثمانية، فالكل يبحث عن مصلحته الشخصية وتكوين ثروات دون الاهتمام بوضع الآستانة على الخريطة الدولة، في "سقوط الخلافة".

  • تاريخ النشر: 11 سبتمبر, 2012

الحلقة 11: السلطان العثماني يعزل الصدر الأعظم

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 11

تاريخ الحلقة 11 سبتمبر, 2012

المكائد وألاعيب كبار رجال الدولة أصبحت السبب الرئيسي في ضعف الدولة العثمانية، فالكل يبحث عن مصلحته الشخصية وتكوين ثروات دون الاهتمام بوضع الآستانة على الخريطة الدولة، في "سقوط الخلافة".

الخلاف الكبير بين السلطان عبد الحميد الثاني والصدر الأعظم مراد باشا وصل إلي ذروته، فرئيس الوزراء لم يطع أوامر السلطان بل ويصدر فرمانات تعارض أوامر سلطان الدولة.

وخلال الحلقة 11، فوجئ عبد الحميد الثاني بضعف قوات جيشه فبعد إخباره بأن جيشه يتكون من 300 ألف مقاتل، فوجئ بأن عدد جنوده لم يتجاوز 30 ألف فقط وغير قادرين على القتال بأحدث الأسلحة، الأمر الذي يضعف من موقفه في مواجهة القوات الروسية.

لم يجد عبد الحميد حلا سوى عزل الصدر الأعظم من منصبه ونفيه إلى أحد جزر الدولة العثمانية، الأمر الذي أغضب مراد باشا كثيرا.

أما جورنال هانم فكشفت محاولة قتل الضابط كاظم أغا، فهرعت لتحذيره من المتربصين به، وتطالبه بالرحيل من القصر بأقصى سرعة.