EN
  • تاريخ النشر: 13 فبراير, 2009

عقب استقبال هدف في الثانية 35 بتروجيت يستعيد مؤقتا صدارة الدوري المصري

بتروجيت يخطف القمة من الأهلي

بتروجيت يخطف القمة من الأهلي

استعاد بتروجيت مؤقتا صدارة الدوري المصري، بعدما حول تأخره بهدف أمام طلائع الجيش إلى فوز بنتيجة 3-1 يوم الجمعة في المرحلة السابعة عشرة من المسابقة.

استعاد بتروجيت مؤقتا صدارة الدوري المصري، بعدما حول تأخره بهدف أمام طلائع الجيش إلى فوز بنتيجة 3-1 يوم الجمعة في المرحلة السابعة عشرة من المسابقة.

ووجد بتروجيت نفسه متخلفا بعدد مرور 35 ثانية فقط على انطلاق اللقاء بهدف للغاني بابا أركو، إثر عرضية من الكونجولي دودزي، فتخلص الأول من هشام النوبي وسدد على يسار الحارس إبراهيم عبد الجواد.

واستفاق بتروجيت سريعا من صدمة الهدف المباغت بفضل تحركات ومهارة السيد حمدي ومحمد شعبان وأسامة محمد، وضغط على مرمى منافسه ونجح في إدراك التعادل في الدقيقة 15 عبر حسن كوندي بتسديدة بيسراه من داخل المنطقة إلى يسار الحارس وائل خليفة.

وحاول طلائع الجيش أن يسترد التقدم مجددا، فتخلى عن حرصه وتقهقره الدفاعي، وبادل بتروجيت الهجمات، وكاد بابا أركو يحرز الهدف الثاني عندما تلقى عرضية ممدوح عبد الحي؛ لكن كرته الرأسية ارتدت من القائم الأيسر لمرمى عبد الجواد (19).

وشعر بتروجيت بالخطر، فشدد من كثافته العددية وسط الملعب وركز على الجهة اليسرى حيث أسامة محمد الذي استغل تقدم المدافع الأيمن للجيش محسن هنداوي، وانطلق ثم لعب عرضية جاء منها الهدف الثاني لفريقه بواسطة الغاني إيريك بيكوي (31).

وأصبحت بعدها المباراة مفتوحة بعدما تخلى الفريقان عن التكتل الدفاعي؛ ليحصل كل منهما على عدد كبير من الفرص استثمر بتروجيت إحداها وعزز تقدمه بهدف ثالث سجله البديل محمد فاروق إثر عرضية من السيد حمدي.

والفوز هو التاسع لبتروجيت مقابل 7 تعادلات وهزيمة واحدة، فرفع رصيده إلى 34 نقطة، وتصدر مؤقتا بفارق نقطة عن الأهلي حامل اللقب الذي يلعب يوم السبت مع المصري.