EN
  • تاريخ النشر: 15 نوفمبر, 2012

ألتراس أهلاوي يحاصر مباراة في دوري الدرجة الثانية بسبب المريخ البورسعيدي

ألتراس أهلاوي

ألتراس أهلاوي غاضب من تأخر القصاص لشهداء بورسعيد

قامت مجموعة من ألتراس أهلاوي باقتحام إستاد الزقازيق أثناء إقامة مباراة في دوري الدرجة الثانية بين الشرقية وضيفه المريخ البورسعيدي يوم الخميس في الجولة الأولى للمسابقة، وذلك اعتراضا على مشاركة المريخ في المنافسات رغم انتمائه لمحافظة بورسعيد، التي شهدت كارثة مقتل 74 شخصا من جماهير الأهلي في شهر فبراير/شباط.

  • تاريخ النشر: 15 نوفمبر, 2012

ألتراس أهلاوي يحاصر مباراة في دوري الدرجة الثانية بسبب المريخ البورسعيدي

قامت مجموعة من ألتراس أهلاوي باقتحام إستاد الزقازيق أثناء إقامة مباراة في دوري الدرجة الثانية بين الشرقية وضيفه المريخ البورسعيدي يوم الخميس في الجولة الأولى للمسابقة، وذلك اعتراضا على مشاركة المريخ في المنافسات رغم انتمائه لمحافظة بورسعيد، التي شهدت كارثة مقتل 74 شخصا من جماهير الأهلي في شهر فبراير/شباط.

توقفت المباراة بعد 10 دقائق على انطلاقها رغم التواجد الأمني المكثف، وقام الألتراس برشق الحجارة على الإستاد في محاولة لإلغاء المباراة وعدم استكمالها.

لكن بعد سلسلة من المفاوضات بين الأمن والألتراس تم إقناع الجماهير الغاضبة بالتراجع عن اقتحام الملعب، واستكمال اللقاء ليفوز في النهاية الشرقية على المريخ بهدف نظيف.

وعانى لاعبو المريخ من الحصار داخل الملعب عبد انتهاء المباراة، واضطر الأمن إلى الاستعانة بعربات مصفحة مع قوات أمن مركزي لتأمين خروج الفريق من الشرقية، وصولا إلى بورسعيد.

تأتي تلك الأحداث بعدما أرسل رئيس نادى المريخ خطابًا عاجلا إلى مديرية أمن الشرقية، يطلب خلاله تأمين فريق المريخ تأمينًا مكثفًا فى أثناء لقاء فريقه أمام الشرقية فى افتتاح مباريات دورى القسم الثانى الممتاز "بخوفا من تعرّض الفريق لأى خطر من جانب "ألتراس أهلاوى" الموجود فى الشرقية.