EN
  • تاريخ النشر: 03 مايو, 2009

ستايل وستارز يكشف يوميات نجوم هوليوود داخل المطارات حول العالم

النجوم والمشاهير عادة ما تجبرهم أعمالهم على السفر المتواصل دون انقطاع، حتى إنهم لا يكادون يصلون لبلد حتى ينتقلوا إلى بلد آخر، وأغلبهم يقر أن المطار هو أكثر الأماكن ارتيادا لديهم. لذلك بحثت كاميرا ستايل وستارز على أدق التفاصيل المشتركة بين النجوم والمشاهير داخل المطارات حول العالم وما تحمله حقائبهم من أشياء لا يمكنهم الاستغناء عنها.

النجوم والمشاهير عادة ما تجبرهم أعمالهم على السفر المتواصل دون انقطاع، حتى إنهم لا يكادون يصلون لبلد حتى ينتقلوا إلى بلد آخر، وأغلبهم يقر أن المطار هو أكثر الأماكن ارتيادا لديهم. لذلك بحثت كاميرا ستايل وستارز على أدق التفاصيل المشتركة بين النجوم والمشاهير داخل المطارات حول العالم وما تحمله حقائبهم من أشياء لا يمكنهم الاستغناء عنها.

طالعت كاميرا ستايل وستارز النجمين كاتي هولمز وزوجها توم كروز، لتعرف أهم التفاصيل التي يأخذانها عند السفر. واللافت للنظر أن أهم شيء يحرص الزوجان على التقاطه قبيل الذهاب إلى المطار، هي لعب الأطفال؛ لأن بكاء الأطفال ربما هو العقبة الوحيدة التي تعطلهم عن إجراءات السفر أو ربما تعكر صفو الرحلة.

النجمة جايسيكا سامبسون تحرص دائما على حمل شنط كبيرة جدًّا من الجلد الطبيعي تحمل داخلها أدوات العناية الخاصة بها. جايسكا بدت أكثر من مرة بالشنط ذات الماركات العالمية مثل ديور وبيت أزياء إف سان لوران، والتي يتكلف سعر الشنطة الواحدة فيها أكثر من 5 آلاف دولار.

كايت هاديسون وكيت ونسلت لاحظتهما كاميرات ستايل وستارز، لا تستغنيان عن البنطلون الجينز الواسع في كل المطارات حول العالم، واشتركتا أيضًا في الملابس القطنية والكاجوال والماركات الرياضية والحذاء الرياضي في كل المطارات التي تواجدتا بها الفترة الأخيرة.

تايلور سويفت كان لها مقياس آخر في كل السفريات التي خاضتها في الفترة الأخيرة، فرغم ارتدائها الدائم لحقيبة كبيرة، فإنها غالبا ما تكون مصنوعة من الجلد الطبيعي، وتحمل الطابع الكلاسيكي، أما الملابس فهي عكس كل النجمات السابقات، فتفضل تايلور أن تكون نجمة حتى النهاية، وترفض الخروج من دائرة الضوء وارتداء الملابس البسيطة، فغالبا ما رصدتها كاميرا ستايل وستارز ترتدي فساتينا قصيرة وكلاسيكية وأحذية بكعوب عالية وتحمل ألوانا ملفته للنظر. وربما تعددت ميول المشاهير في طريقة ارتيادهم للمطارات، إلا أنهم اشتركوا جميعا في النظارة السوداء التي يتخذونها، والتي كلما كانت أكبر، كانت أفضل بالنسبة لهم.