EN
  • تاريخ النشر: 13 يوليو, 2011

الحلقة 70: جهاد يقتل "زياد" وسلمى تحاول الانتحار

يصل خبر مقتل زياد لجودت، حيث يتصل به سمير -المكلف بمراقبة زياد- ويخبره بمقتله، بينما يرسل جودت عددا من رجاله لحراسة منزل أهل سيلا. ويصل لموقع الحادث وهو في حالة حزن شديد.

معلومات الحلقة

رقم الحلقة 70

تاريخ الحلقة 13 يوليو, 2011

يصل خبر مقتل زياد لجودت، حيث يتصل به سمير -المكلف بمراقبة زياد- ويخبره بمقتله، بينما يرسل جودت عددا من رجاله لحراسة منزل أهل سيلا. ويصل لموقع الحادث وهو في حالة حزن شديد.

وفي الحلقة 70، تثور الشكوك ويعم القلق في منزل زياد، فتتصل دارين بسيلا وتخبرها أن زياد لم يصل للمنزل وأنها قلقة عليه، فتترك سيلا بيتها وتذهب لمنزل عائلتها، فيقلق والده ويتوجه للمخفر، ويعرف بالخبر. ويخبر باقي أهل بيته.

وبعد أن طال هجر جهاد زوجته الطيبة المحبة سلمى، وزهده فيها من أجل عشيقته "أسماتحاول زوجته الانتحار وتبتلع عددا من الأدوية، فيقوم والدها بإيصالها إلى المستشفى، ويصل جهاد ويرفض والد سلمى مصافحته، فتخبره الممرضة أن حالة سلمى خطيرة وتحتاج نقل دم.

جودت يبلغ الشرطة عن واقعة القتل، إلا أنه يرفض اتهام شخص بعينه، لكنه يربط بين مقتل زياد وحادث الحريق الذي سبقه.