EN
  • تاريخ النشر: 03 يوليو, 2011

الحلقة 62: جودت يعيد عائشة ويقرر تطليقها

يهم جودت بالخروج من بيت حمدي، وأثناء خروجه يسمع صوت أنين، فيذهب ليكتشف أن حمدي قيد عائشة في غرفة تحت الأرض، وضربها بقوة وعذبها، فيأخذها جودت معه للمنزل. ويؤكد لوالده ضرورة تطليقها، بالرغم من رفض والده وتأكيده على أن الطلاق ينافي أعرافهم.

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 03 يوليو, 2011

يهم جودت بالخروج من بيت حمدي، وأثناء خروجه يسمع صوت أنين، فيذهب ليكتشف أن حمدي قيد عائشة في غرفة تحت الأرض، وضربها بقوة وعذبها، فيأخذها جودت معه للمنزل. ويؤكد لوالده ضرورة تطليقها، بالرغم من رفض والده وتأكيده على أن الطلاق ينافي أعرافهم.

وفي الحلقة 62، يقرر جهاد في الحلقة 62 أن يقوم بشراء أراض في ماردين، لكي يضعف من موقف جودت وسلطته.

جودت ينسق لجمع دارين مع والدتها في منزل المزرعة التابع للأسرة، ويصل خبر اجتماعهما في المنزل لوالد دارين، فيأتي ويصرخ في وجه زوجته، وهناك تسوء حالته الصحية ويغمى عليه.

والدة جودت تهدد سيلا وتعاملها معاملة سيئة، وتتهمها أنها سبب كل المصائب التي تمر بها الأسرة.

في الوقت ذاته، يقرر والد سيلا أن يعيد علاقته الطيبة مع أهالي ماردين وأن يكمل مسيرة ابنته سيلا، فيبدأ في توظيف أهالي القرية في زراعة الأرض التي اشترتها سيلا، واشترط على كل عامل أن يرسل أبناءه وبناته للمدرسة قبل التوظيف.