EN
  • تاريخ النشر: 17 مايو, 2011

الحلقة 28 والد سيلا يصل اسطنبول لقتلها

تشتاق سيلا كثيرًا إلى جودت، حتى إنها تتحدث مع صورته التي تضعها جانبها على السرير، وتقول له في الصورة: "أحبك، ليتني ما تأخرت في قولها".

معلومات الحلقة

تاريخ الحلقة 16 مايو, 2011

تشتاق سيلا كثيرًا إلى جودت، حتى إنها تتحدث مع صورته التي تضعها جانبها على السرير، وتقول له في الصورة: "أحبك، ليتني ما تأخرت في قولها".

وفي الحلقة 28، يستمر الرجل المكلف بمتابعة سيلا في إبلاغ جودت بجميع تحركاتها، ويراها جودت وهي إزاء قبر والديها بالتبني تبكي فراقهما، وتلمح دارين جودت واقفًا في مكان بعيد.

كما يصل والد سيلا إلى اسطنبول ويستأجر غرفة، وينوي أن يذهب لقتل ابنته وغسل عاره.

شارك برأيك في منتدى سيلا